زراعة شعر اللحية أو زراعة شعر الذقن  

زراعة الشعر في الوجه (في هذه الحالة زراعة شعر الذقن) قد شهدت في السنة الاخيرة زيادة كبيرة في العالم . في تركيا خصوصا مئات الرجال كانوا قد أجروا عملية زراعة اللحية بتقنية الاقتطاف لزيادة كثافة الذقن وملئ  فراغات اللحية. اذا كان لديكم شعر اللحية متقطع او في حال وجود اي ندبة فعملية زراعة شعر اللحية  (زراعة الشعر في الوجه) هي الحل الوحيد و الدائم لكي تتخلصوا من فراغات اللحية.

تعتبر اللحية عنصر مهم في المظهر لأي ذكر، فهي ما تحجب ضوء الشمس عن جلد الوجه وتمنع الاسمرار الزائد للون الوجه، كما تغطي شحمة الرقبة، ومهمة هي اللحية لمن يحب فرك شعرها في لحظات التأمل والتفكير العميق. ولمن لا يفضل حلاقة شعر الذقن يعتبر مظهر اللحية مهم جدا. وتوفر جراحة زراعة شعر اللحية حلا تجميليا للكثير من الناس، وعند آخرين جراحة ضرورية.

زراعة الشعر فى الوجه أو ما يطلق عليها زراعة شعر اللحية والذقن  هي الإجراء الذى يعيد الشعر إلى المناطق التى لا ينمو فيها الشعر أو مفقود تماماً خاصةً أماكن اللحية والشارب وهذه هى الأماكن الأكثر شيوعاً لزراعة الشعر فى الوجه بدءً من السوالف وأجزاء من الخدين والذقن والشارب ، كما تستخدم زراعة الشعر فى الوجه أيضاً لإخفاء ندبات من آثار حَب الشباب لم ينجح علاجها ، وغيرها من العلامات التى تترك أثراً فى هذه الأماكن لا يزول حتى بجراحات التجميل ، فيكون الحل الأفضل هو زراعة الشعر .

هناك دراسة اجرتها جمعية الدولية لجراحة التجميل اظهرت ان نسبة الذكور الغير راضيين عن الفراغات الموجودة باللحية والذقن تفوق 40% ويرجع السبب الي ذلك الي عوامل الوراثة وكذلك ندبات الوجه .

عملية زراعة الشعر فى اللحية والشارب هى هدفاً مثالياً لعلاج كل المشاكل التى سبق ذكرها ، خاصةً بعد تقدم تكنولوجيا التقنيات الحديثة فى مجال زراعة الشعر ، بالإضافة إلى ذلك يمكن تحديد الأماكن التى يرغب المريض فى زراعتها بالطريقة التى تناسب ملامح وجهه ، كما يمكن أن يختار المريض حجم وكثافة كمية الشعر إذا كان يريده خفيفياً أو كثيفاً ، كما يمكن إجراء عملية زراعة شعر اللحية فى الأماكن التى يكون فيها الشعر رقيقاً وغير متكاملاً ، بحيث يكون شكل الشعر النهائى بعد العملية أكثر امتلاءً .

أسباب فقدان الشعر في منطقة اللحية والشارب:

  • الجروح الناتجة عن الحروق والحوادث أو العمليات الجراحية.
  • ثعلبة ناتجة عن شد شعر اللحية الطويل.
  • فقدان الشعر الوراثي.
  • العدوى الفطرية بسبب الحلاقة.
  • الثعلبة البقعية والتي تتسبب في فقدان شعر مناطق معينة.

بالإضافة لما سبق، يرغب بعض الرجال في زيادة كثافة بعض المناطق في اللحية أو الشارب بناء على رغبتهم في عمل بعض التسريحات بهدف الموضة أو تسريحات ذات طبيعة خاصة بهم.

هل هناك أي اختلاف بين زراعة شعر اللحية والشارب وزراعة شعر فروة الرأس؟

بالطبع نعم، هناك اختلاف بين كلا الزراعتين. ولكن يجب أولا معرفة الفرق بين نوع وخواص شعر اللحية والشارب وتميزهما عن شعر فروة الرأس.

يتكون شعر اللحية والشارب من وحدات اقتطافية فردية أي تكون كل وحدة من شعرة واحدة فقط في الغالب. يبدأ شعر اللحية والشارب في النمو في مرحلة البلوغ تحت تأثير هرمون الأندروجين وتزيد كثافة الشعر في العقد الثالث من العُمر. وهذا على عكس شعر فروة الرأس الذي يتساقط بفعل زيادة إفراز هرمون الأندروجين. ويختلف شكل اللحية باختلاف المجموعة العرقية، فمثلا في منطقة الشرق الأوسط والهند يمتلك الرجال شعر لحية كثيف بالوراثة إلا إذا تعرض الشخص للأسباب سالفة الذكر.

أصبحت زراعة شعر الذقن في تركيا واحدة من أكثر العمليات المرغوب القيام فيها حيث أن لتركيا مكانتها الكبيرة في هذا المجال، من حيث النتائج النهائية الممتازة ومن حيث أخذ الاحتياطات اللازمة التي تأخذ بالحسبان أهمية مثل هذه العمليات التي يتم اجراؤها في الوجه

مناطق زراعة شعر اللحية والشارب:
  • منطقة الوجنتين (الخدين)
  • منطقة الفكين
  • منطقة ما تحت اللحية
  • منطقة شعر الرقبة
  • منطقة السوالف
  • منطقة اللحية الأمامية
  • منطقة الشارب

زراعة شعر اللحية والذقن في تركيا يجب أن  يقوم بها طبيب مختص ونتائجها غالبا ما تكون مقترنة بمهارة الطبيب الذي ينفذ العملية.  وبينما لا يشكل هذا النوع من العمليات خطر على حياة المريض يجب الأخذ بعين الاعتبار أنها عمليات تتم في الوجه وأن أي خطأ يمكن أن يتسبب بضرر دائم لا يمكن اصلاحه لذا يجب على المريض ان يختار طبيب مختص لكي يقوم بهذه المهمة.

أظهرت دراسة حديثة أن نسبة تفوق ال40% من الرجال غير راضين عن الفراغات الموجودة في اللحية او الذقن، وغالبا ما يكون السبب وراء هذه الفراغات اما العامل الوراثي او وجود ندوب في الوجه.

يعد شعر الوجه في العديد من الثقافات اشارة للرجولة وله تأثيره على الوضع الاجتماعي بشكل عام.

يسعى العديد من الرجال في الآونة الأخيرة للحصول على القدرة على التحكم في تصميم كل من اللحية والشارب. القدرة على الحصول على كثافة عالية في كل من الذقن والشارب تسمح للمريض ان يتحكم بتصميم وشكل كل من الشارب واللحية مما يسمح لهم بتغيير مظهرهم.

كيف تتم عملية زراعة اللحية بتقنية الاقتطاف؟

يتم تطبيق تقنية زراعة الشعر بالاقتطاف على كل من اللحية والشارب والحاجب والجوانب ويعتبر هذا الاجراء اجراء بسيط نسبيا  يستخدم في استعادة الشعر وزيادة الكثافة في اماكن مختلفة من الوجه   من الممكن أن تستغرق العملية من 3-9 ساعات اعتمادا على مساحة المنطقة المراد تغطيتها وعدد الجذور المقتطفة.

خلال الاجراء يقوم الدكتور بتحديد المنطقة المانحة الموجودة في مؤخرة الرأس وتكون هذه هي المنطقة المانحة لزراعة كل من اللحية أو الذقن  والشارب والجوانب. عادة ما تتم زراعة الشعر الدقيق او الرفيع في اللحية ويتم أخذه من جانبي الرأس.

بعد تحديد المناطق المانحة يقوم الطبيب بفتح القنوات الحاضنة حيث تكون مماثلة لاتجاهات نمو الشعر الاصلية. يتم أولا تخدير المنطقة باستخدام مخدر موضعي ومن ثم يقوم الدكتورباقتطاف الجذور اللازمة و يضعها في محلول الهايبوثيرموسول الذي يحافظ على حياة الجذور إلى أن يقوم بفتح القنوات الحاضنة للجذور. حيث يتم زراعتها البصيلة تلو الأخرى بزوايا محددة ومدروسة لتعطي اكبر كثافة ممكنة والتأكد من حصول المريض على مظهر طبيعي 100%.

تعد عملية زراعة الذقن او اللحية عملية بسيطة جدا حيث يدخل المريض اليها ويخرج في اليوم نفسه حيث يتم استخدام المخدر الموضعي لضمان فترة نقاهة اقل للمريض بعد تحديد المنطقة المانحة يتم الاقتطاف باستخدام جهاز البنش والذي يقوم باقتطاف الجذور الواحد تلو الآخر، حيث يقوم هذا الجهاز باستئصال الجذور ويتم استخدام رؤوس بمقاسات مختلفة حسب حجم الجذر المقتطف. يتم اقتطاف العدد المحدد من الجذور بحسب عدد القنوات الحاضنة التي قام الطبيب بفتحها في المرحلة السابقة.

ولكنها في الوقت نفسه عملية خطيرة من حيث المكان الذي تستهده حيث أن النتائج السلبية لمثل هذا الاجراء تظهر في الوجه و لا يمكن تجب هذه المخاطر الا عن طريق التوجه الى طبيب ذو خبرة طويلة في مجال زراعة الشعر وله تجارب موثقة في مجال زرعة الذقن أو اللحية.

beard transplant -- زراعة اللحية

beard transplant - زراعة اللحية

نتائج زراعة شعر اللحية  أو زراعة شعر  الذقن

تكون نتائج زراعة اللحية دائمة و ستظهر بمظهر طبيعي. وسيكون الفرق ظاهر بعد العملية مباشرة فقط حيث ان نتائج زراعة الشعر بطريقة الاقتطاف عادة ما تظهر بعد عدة اشهر. والخوف مشروع هنا من أية أضرار دائمة أو ندبات ممكن ان تظهر في المناطق المزروعة والتي يمكن تجنبها عند اختيار طبيب مختص في هذا المجال وله خبرة علمة وعملية طويلة في اجراء مثل هذا النوع من العمليات.

سيبدأ الشعر المزروع في اللحية بالظهور وسيستمر في النمو كما هو حال باقي اللحية والجوانب والشارب.

للمزيد من المعلومات وحجز المواعيد في مراكز زراعة الشعر في تركيا :
indir-1
016-1554-(553)-90+
Facebook comments code.