دليل تركيا
دليل الشركات - أخبار تركيا - سياحة وسفر - فرص عمل - العلاج والتجميل

أخبار العالم 14.08.2022

المدعي العام الأميركي: لم نتخذ قرار تفتيش منزل ترمب باستخفاف وهناك ممارسات وخطوات معتادة

الشركات التي تلبي احتياجات الأثرياء، بما في ذلك #Ferrari والشركات الأم لـ #Dior و #Louis_Vuitton و #Versace، تواصل تسجيل مبيعات قوية أو ترفع من توقعات أرباحها، وسط وضعية اقتصادية متوترة.. فهل هي محصنة ضد #التضخم و #الركود؟

319

أخبار العالم 14.08.2022

ما هي أخطر الأمراض التي تصيب الدماغ؟



الأسواق الخليجية والعالمية تشهد حالةً من التباين في تداولات اليوم



لأول مرة منذ 2020 أسعار المستهلكين في الولايات المتحدة تتراجع شهرياً..



هذه نظرة على تداولات مؤشرات الأسهم في المنطقة.



إيلون ماسك يبيع أسهم شركة تسلا بقيمة 6.9 مليار دولار في ظل نزاعه مع تويتر.. تعرّف إلى رحلة صعود وتأسيس تسلا



مايكروسوفت تعلن عن عدد من إصداراتها الجديدة وتحديث بعض خصائصها.. إليكم التفاصيل



ارتفاع العقود الآجلة القياسية لسنة الكهرباء في ألمانيا 🇩🇪  إلى أعلى مستوى على الإطلاق..



قطيعةٌ بدأت عام 2012 وانتهت عام 2020.. تعرّف إلى مسار العلاقات التركية السورية بين الخلاف واللقاء



أطلقت لتعزيز العلاقات التجارية والاستثمارية بين بكين ودول أوروبية.. ماذا نعرف عن “مبادرة 16+1″؟



ينطلق من روسيا لشرق أوروبا وغربها ويزود نحو 8 دول بالنفط الروسي.. أبرز المعلومات عن خط أنابيب “دروجبا”



استطلاع أميركي: موقع “يوتيوب” يتصدر قائمة الأكثر شعبية لدى فئة المراهقين يليه “تيك توك”



مداهمة مقر إقامة ترمب بفلوريدا.. ما أبرز التصريحات الأميركية في هذا الصدد؟



يُقصد به اتخاذ كافة الإجراءات لمنع وقوع الحوادث النووية والإشعاعية في العالم.. كل ما تريد معرفته عن “السلامة النووية”



المستشار الألماني يشدد على تضامن بلاده مع البلاد الأوروبية الأخرى خلال أزمة إمدادات الطاقة



المدعي العام الأميركي: لم نتخذ قرار تفتيش منزل ترمب باستخفاف وهناك ممارسات وخطوات معتادة



في أرقام.. منظمة “أوبك” تخفض من توقعاتها لنمو الطلب على نفطها خلال العامين الحالي والمقبل




العلامات التجارية الفاخرة.. هل هي محصنة ضد التضخم والركود؟

 

ارتفعت أسعار المواد الغذائية والغاز والسفر خلال العام الماضي، لكن يبدو أن الأثرياء يتجاهلونها ولا يزالون يغذون المبيعات في شركات السلع الفاخرة.

الشركات التي تلبي احتياجات فاحشي الثراء، بما في ذلك Ferrari والشركات الأم لـ Dior وLouis Vuitton وVersace، تواصل تسجيل مبيعات قوية أو ترفع من توقعات أرباحها.

وتأتي هذه النتائج الإيجابية بالرغم من تنامي مخاوف الركود، مع قيام Wallmart ،Bestbuy، وGAP وغيرها بخفض توقعاتها المالية، مشيرة إلى تراجع الإنفاق بين المستهلكين ذوي الدخل المنخفض بسبب التضخم.

ويرى الخبراء أن النمو المتواصل في فئة المنتجات الفاخرة يتماشى مع التباطؤ الاقتصادي السابق، حيث غالبًا ما يكون الأثرياء آخر من يشعر بالآثار بسبب الحماية التي توفرها ثرواتهم الهائلة، كما يشير الإنفاق المستمر أيضًا إلى أن عمليات الشراء باهظة الثمن غالبًا ما تكون بمثابة تعبير عن وضعهم الاجتماعي.

وتقدم Louis Vuitton، على سبيل المثال، زوجًا من الأحذية الرياضية مقابل 1230 دولارًا، بالإضافة إلى حقيبة تكلف 2370 دولارًا.

وسجلت الشركة الأم LVMH، الشركة الأم للعلامة التجارية للأزياء الراقية، والتي تمتلك أيضًا Christian Dior وFendi وGivenchy، نموًا في الإيرادات العضوية بنسبة 21% لتصل إلى 36.7 مليار يورو (37.8 مليار دولار) في النصف الأول من عام 2022 مقارنة بالعام الماضي.

وفي Versace، حيث يمكن أن يصل سعر زوج من الأحذية أو القمصان بسهولة إلى 1000 دولار، ارتفعت الإيرادات الفصلية بنسبة 30% تقريبًا مقارنة بالعام الماضي، لتصل إلى 275 مليون دولار.

وقالت الشركة الأم Capri Holdings، التي تمتلك أيضًا Michael Kors وJimmy Choo، إن إجمالي الإيرادات ارتفع بنسبة 15% إلى 1.36 مليار دولار خلال هذه الفترة.

وعلى الرغم من الشكوك الاقتصادية الأوسع نطاقاً، قال جون أيدول الرئيس التنفيذي لشركة كابري إن الشركة لا تزال واثقة من أهدافها طويلة الأجل بسبب “المرونة المثبتة لصناعة الرفاهية”.

وفي وقت سابق من الشهر الجاري، عززت شركة Ferrari الإيطالية لصناعة السيارات الخارقة توجيهها لهذا العام بعد أن سجلت الإيرادات رقماً قياسياً بلغ 1.29 مليار يورو (1.33 مليار دولار) في الربع الثاني.

خارج عالم الرفاهية، تشير بعض الشركات أيضًا إلى القوة في الخيارات الأكثر تكلفة. على سبيل المثال، استشهدت خطوط دلتا الجوية باسترداد أقوى للإيرادات لعروض مثل درجة الأعمال والاقتصاد المتميز، مقارنةً بتذاكر الفئات الأخرى.

على الرغم من أن قطاع الرفاهية كان يتمتع دائمًا بدرجة من المرونة، إلا أن التفاوت المتزايد في الثروة الذي يغذيه الوباء يضيف إلى القوة الحالية للقطاع، حسبما قالت أمريتا بانتا، المديرة الإدارية لشركة Agility Research & Strategy، المتخصصة في المستهلكين الأثرياء.

وقالت “ارتفع الدخل المتاح لمعظم المستهلكين الميسورين والمستهلكين ذوي الثروات العالية بسبب إنفاق أقل على السفر”.

وإلى جانب ذلك، قالت إنه كان هناك تحول ثقافي منذ الركود في عام 2008 وأن المستهلكين أصحاب الثروات العالية اليوم يشرعون أقل بالذنب بشأن الإنفاق في أوقات تراجع الاقتصاد، و “يشعرون بأنهم مؤهلون لإنفاق ثرواتهم”.

قال بيدرازا من معهد Luxury إن الشركات الفاخرة ربما تلاحظ تباطؤًا في الإنفاق بين 80% من عملائها “الأثرياء تقريبًا”. لكنه قال إن هؤلاء المستهلكين عادة ما يمثلون حوالي 30% فقط من المبيعات.

بدلاً من ذلك، قال إن العلامات التجارية الفاخرة غالبًا ما تعتمد على 20% فقط من عملائها – الأثرياء للغاية والأثرياء جدًا – في غالبية مبيعاتها. وقال إنه نظرًا لأن هذا الكادر أكثر مقاومة للتضخم والركود، فإن الشركات الفاخرة تميل إلى تجربة التباطؤ في النهاية.

وقال “نوع العملاء وحجم المبيعات التي تتوفر عليها العلامات التجارية الفاخرة، تجعلها تتمتع بمرونة فائقة”. “ليست محصنة، لكنها فائقة المرونة.”


أخبار العالم 14.08.2022

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.

محادثة واتسأب مباشرة
هل تريد المساعدة؟
مرحباً ...
هل تريد المساعدة؟
تواصل معنا مباشرة عبر الواتسأب.