دليل تركيا
دليل الشركات - أخبار تركيا - سياحة وسفر - فرص عمل - العلاج والتجميل

إسرائيل ترصد سلالة جديدة من أوميكرون

275

“قد تكون أشد فتكاً”.. إسرائيل ترصد سلالة جديدة من أوميكرون

يخشى العلماء في العالم من أن تكون هذه السلالة الجديدة التي أطلق عليها (BA1) أكثر فتكاً من “أوميكرون”

أفادت هيئة البث الإسرائيلية “مكان”، بأن وزارة الصحة رصدت سلالة جديدة من متحور “أوميكرون” من فيروس كورونا داخل إسرائيل.

وبحسب “مكان” فقد تم تشخيص 20 حالة على الأقل في مختبرين. ويخشى العلماء في العالم من أن تكون هذه السلالة الجديدة التي أطلق عليها (BA1) أكثر فتكا من “أوميكرون”، بعد أن تم تشخيصها في عدة دول أوروبية وكندا وأستراليا.

وتفيد إحصائية جديدة أن 300 ألف شخص أصيبوا بكورونا منذ بداية الشهر الجاري في إسرائيل. وتظهر بيانات وزارة الصحة أن العدوى انتقلت إلى 20 ألف شخص، وارتفع عدد الحالات المرضية الخطيرة إلى 287.

وأعلن منسق شؤون الجائحة البروفيسور سلمان زرقا أنه سيتم بدءا من اليوم تفضيل الفئات المعرضة للخطر خلال الفحوصات لتشخيص الإصابة، موضحا أنه سيتم تخصيص لهم مسارات منفردة أثناء الفحص في صناديق المرضى وفي المراكز المكلفة بأخذ العينات المخبرية.

وأضاف: “نتائج فحص هذه الفئات ستصدر في وقت وجيز مقارنة مع باقي الشرائح”، مشيرا إلى أن “وزارة الصحة تعمل على زيادة عدد أجهزة الفحص في أنحاء البلاد، وسيتم إصدار توجيهات إلى مديري المستشفيات لتقليص التعامل مع الحالات الطبية غير الطارئة وتوظيف موارد لعلاج مرضى كورونا والإنفلونزا“.

إسرائيل ترصد سلالة جديدة من أوميكرون
إسرائيل ترصد سلالة جديدة من أوميكرون

وأفادت هيئة البث الإسرائيلية، صباح اليوم الجمعة، بأن إسرائيل اكتشفت، الأسبوع الماضي، أولى حالات الإصابة بسلالة جديدة لـ”أوميكرون”، ويسمى بـ”BA2″، وهو سلالة جديدة في الأساس من السلالة التي أطلق عليها “BA1″، وهي الأكثر قوة وأشد إيلاما من أوميكرون الأصلي.

وأكدت القناة العبرية أنه تم تشخيص 20 حالة على الأقل في مختبرين، وأن العدد في ازدياد مطرد، خاصة وأن السلالة أو المتحور المعروف بـ”أوميكرون” سريع الانتشار، في وقت أكدت مصادر في وزارة الصحة الإسرائيلية أنها ستعمل على زيادة عدد أجهزة الفحص في أنحاء البلاد.

وأوضحت صحيفة “يسرائيل هايوم” العبرية، ظهر اليوم الجمعة، أن ما أعلنته وزارة الصحة الإسرائيلية عن المتغير BA2 يعني أنه الأكثر عنفا من أوميكرون، وأنه كان موجودا منذ نهاية شهر نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، وأطلق عليه “أوميكرون الكامن”، نظرا لخطورته وسرعة انتشاره.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

محادثة واتسأب مباشرة
هل تريد المساعدة؟
مرحباً ...
هل تريد المساعدة؟
تواصل معنا مباشرة عبر الواتسأب.