دليل تركيا
دليل الشركات - أخبار تركيا - سياحة وسفر - فرص عمل - العلاج والتجميل

اخبار العالم 22.12.2021

-الضياع في الفضاء.. سيناريوهات الموت المرعبة
ماذا يحدث للشخص إذا ما ابتعله الفضاء، وما مصير جثته
– علماء يتخوفون من ارتفاع ثاني أكسيد الكربون المخزن في مياه القطب الجنوبي لعقود
– أنظمة أوروبا الصحية مهددة بالانهيار بسبب أوميكرون!
– أوميكرون” يهدد أنظمة أوروبا الصحية بالانهيار
– أميركا.. السلطات الصحية تجيز استخدام “حبوب فايزر” ضد كورونا
– رواد فضاء صينيون يمارسون التمارين الرياضية على متن مركبة فضائية
– يمكنه القيادة بسرعة 7.5 ميلاً في الساعة.. ابتكار روبوت بعجلتين لاستخدامات عدة
– تعرف على أفضل الطرق التي تساعدك على إطالة عمر هاتفك الذكي..
– هل يمكن أن يكون هناك جيل جديد من الناس يرفضون التدخين؟ هذا ما تسعى له نيوزيلندا

207

اخبار العالم 22.12.2021

الأخبار في دقيقتين :

“أوميكرون” يهدد أنظمة أوروبا الصحية بالانهيار

العثور على أحفورة لأضخم حشرة عرفها الكوكب

أطول رجل بالعالم يبحث عن فتاة أحلامه في روسيا

أنظمة أوروبا الصحية مهددة بالانهيار بسبب أوميكرون! الإصابات تسجل أرقاماً قياسية والصحة العالمية تحذر

حذرتمنظمة الصحة العالمية، الثلاثاء 21 ديسمبر/كانون الأول 2021، من أن متحور فيروس كورونا (أوميكرون) قد يدفع الأنظمة الصحية في أوروبا إلى حافة الهاوية، وذلك في وقت ينشط فيه انتشار المتحور في دول عدة بالقارة، وهو ما دفع الحكومات لتشديد الإجراءات.

هانس كلوغه، المدير الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية في أوروبا، دعا إلى الاستعداد لزيادة كبيرة في حالات الإصابة بمتحور “أوميكرون” من فيروس كورونا الذي بات المهيمن في العديد من الدول.

كلوغه قال خلال مؤتمر صحفي عقده بالعاصمة النمساوية، فيينا: “نستطيع أن نرى عاصفة أخرى قادمة (…) في غضون أسابيع، سيهيمن أوميكرون على المزيد من بلدان المنطقة؛ ما يدفع الأنظمة الصحية التي تعاني من الضغوط بالفعل إلى حافة الهاوية”.

بيّن كلوغه أنه “تم اكتشاف أوميكرون فيما لا يقل عن 38 عضواً من أعضاء منظمة الصحة العالمية بالمنطقة الأوروبية والبالغ عددهم 53”.

كذلك أكد أن “المتحور أصبح هو السائد في المملكة المتحدة والدنمارك والبرتغال”، وأكد أنه “في الأسبوع الماضي توفي 27 ألف شخص بفيروس كورونا في المنطقة، وتم تسجيل 2.6 مليون إصابة إضافية”.

أوضح كلوغه أنه “رغم أن هذه الحالات تشمل جميع المتحورات وليس فقط أوميكرون”، فإن هذا العدد أعلى بنسبة 40 بالمئة عما كان عليه خلال نفس الفترة من العام الماضي”، مضيفاً أن “المتحور ينتشر في الغالب في صفوف شباب المنطقة في العشرينيات والثلاثينيات من أعمارهم”.

قلق في أوروبا وأمريكا

تأتي تصريحات مسؤول منظمة الصحة العالمية، في وقت تعيش فيه أوروبا قلقاً من الانتشار المتزايد لمتحور أوميكرون، وزيادة أعداد الإصابات بشكل عام بفيروس كورونا.

فرنسا سجلت الثلاثاء 21 ديسمبر/كانون الأول 2021م 72 ألفاً و832 إصابة جديدة بفيروس كورونا، وهي أعلى حصيلة يومية يتم رصدها منذ تفشي الوباء بالبلاد، بحسب ما أفاد به غابريال أتال، متحدث الحكومة الفرنسية.

أتال أشار إلى أن متحور “أوميكرون” من الفيروس ينتشر بشكل سريع في البلاد، موضحاً أن حالات الإصابة به تمثل 20% من إجمالي الإصابات.

كذلك سجلت بريطانيا، أمس الثلاثاء، 44 وفاة و92 ألفاً و598 إصابة بفيروس كورونا، ليرتفع إجمالي الوفيات إلى 147 ألفاً و723 حالة منذ بدء الجائحة، والإصابات المؤكدة إلى 11 مليوناً و518 ألفاً و255 إصابة.

الانتشار الكبير لكورونا دفع دولاً في أنحاء أوروبا، أمس الثلاثاء، إلى فرض قيود جديدة على التنقل، وأصبحت ألمانيا واسكتلندا وأيرلندا وهولندا من بين الدول التي عاودت فرض إغلاق جزئي أو كلي أو إجراءات التباعد الاجتماعي في الأيام القليلة الماضية.

يأتي التشديد في الإجراءات الصحية لمواجهة انتشار كورونا، قبل بضعة أيام من احتفالات عيد الميلاد ورأس السنة، في وقت ألقت فيه الأزمة الصحية الأخيرة بظلالها أيضاً على الأسواق المالية التي تخشى من تأثير ذلك على التعافي الاقتصادي العالمي.

من جانبها، زادت أمريكا من وتيرة تحركاتها لمواجهة متحور “أوميكرون”، واستدعى الرئيس الأمريكي جو بايدن أطباء من الجيش لدعم المستشفيات ومكافحة المتحور.

الرئيس الأمريكي جو بايدن أطلق تحذيراً مخيفاً بشأن المخاطر التي يتعرض لها واحد من كل أربعة أمريكيين لم يتلقوا تطعيماً إلى الآن.

يُذكر أنه ​​​​​​​منذ اكتشاف “أوميكرون” لأول مرة في دولة جنوب إفريقيا، أواخر نوفمبر/تشرين الثاني 2021، واصل المتحور الانتشار في أكثر من 70 دولة، ووصفته منظمة الصحة العالمية بـ”المثير للقلق”.

حتى فجر الأربعاء 22 ديسمبر/كانون الأول 2021، بلغت حصيلة إصابات كورونا حول العالم 276 مليوناً و553 ألفاً و270 من بينهم 5 ملايين و384 ألفاً و418 حالة وفاة، و247 مليوناً و998 ألفاً، و37 حالة تعافٍ، بحسب موقع “وورلدميترز” للإحصاء.


يتوقع الخبراء أن يزيح متحور “أوميكرون” “دلتا”، ومن ثم يمكن أن يرتفع عدد الإصابات بسرعة ليصل إلى مئات الآلاف من المصابين يومياً.


خبراء ألمان: ربما لم يعد بالإمكان إيقاف “موجة أوميكرون”!

يثير المتحور الجديد لفيروس كورونا “أوميكرون” مخاوف عالمية، فهو مُعدٍ لدرجة أن مئات الآلاف قد يصابون به يومياً. خبراء ألمان بارزون يطالبون الساسة بالتحرك بحزم وعلى الفور للحد من الضرر!

لا! لن يكون عيد ميلاد سعيد! فالسؤال لم يعد فيما إذا كانت الموجة الجديدة من الجائحة بسبب المتحور الجديد “أوميكرون” ستضرب بكل قوة أم لا، بل أصبح ذلك مسألة وقت فحسب، وذلك وفقاً للتوقعات القاتمة للغاية لثلاثة باحثين ألمان بارزين.

ففي منتصف كانون الثاني/ يناير 2022 كحد أقصى، سيهيمن “أوميكرون” على ألمانيا أيضاً، كما يقول البروفيسور د. كريستوف نويمان-هيفيلين، عالم المناعة في المستشفى الجامعي في فرايبورغ، مشيراً إلى أن “أوميكرون” سيزيح “دلتا”، أي أن عدد الإصابات بـ”أوميكرون” سيكون أكبر من عدد الإصابات بـ”دلتا”، ومن ثم يمكن أن يرتفع عدد الإصابات بسرعة، ويصل إلى مئات الآلاف من المصابين كل يوم.

سبب هذه التوقعات القاتمة هو الأرقام الحالية من بريطانيا، حيث يتضاعف عدد الإصابات بـ”أوميكرون” كل يومين أو ثلاثة أيام، وهذا المعدل أعلى بثلاث إلى أربع مرات مقارنة بالمتحورات السابقة، كما يقول البروفيسور د. ديرك بروكمان، عالم الفيزياء بجامعة هومبولت في برلين. وتظهر حسابات الخبراء البريطانيين أن 400 ألف إلى 700 ألف إصابة جديدة ممكنة في اليوم الواحد، مشيرين إلى أنه وفي الفترة من كانون الأول/ ديسمبر 2021 إلى نيسان/ أبريل 2022، يمكن أن يصاب 34 مليون شخص في بريطانيا وحدها بـ”أوميكرون”،. أي ما يقرب من نصف السكان. وكل هذا على الرغم من إجراءات التباعد وارتداء الكمامات وإغلاق المدارس وغيرها. ويحذر بروكمان من أنه “ستكون معجزة إذا لم تسر الأمور بشكل مشابه في ألمانيا”.

يجب على السياسة التصرف على الفور!
ويؤكد بروكمان على ضرورة أن يقوم السياسيون بوضع وتنفيذ خطط طارئة لسيناريوهات مختلفة على الفور، ويضيف: “علينا إبطاء ديناميكية الانتشار من أجل الحد من الضرر”، مشيراً إلى أنه لا يمكن وقف الانتشار تماماً. ووفقاً للباحثين، يجب تقليل الاحتكاك والاتصال بين الناس بالإضافة إلى التنقل بشكل كبير. يقول بروكمان إن المطلوب هو إغلاق مشابه للإغلاق في الموجة الأولى، ويتابع: “لكن في ضوء معدل الانتشار المرتفع، يجب أن يحدث الكثير هذه المرة”.

متلقو الجرعات المعززة أيضاً قد يصابون ويصيبون آخرين
لا يعد “أوميكرون” أكثر عدوى من المتحورات السابقة فحسب، بل يمكنه أيضاً تجاوز استجابتنا المناعية فيما يعرف بـ”الهروب المستضدي”. وهذا يعني أن الأشخاص الذين تلقوا جرعتين للتطعيم وحتى أولئك الذين تلقوا جرعات ثالثة معززة يمكن أن يصابوا بالعدوى.

ورغم أن الجرعة المعززة تزيد من فعالية الحماية المناعية مرة أخرى إلى حوالي 70 إلى 75 في المائة وتقلل أيضاً من خطر المرور بمسار خطير للمرض، إلا أن “هذا يعني أنه لا يجب على متلقي الجرعات المعززة أيضاً أن يحسبوا أنفسهم في أمن زائف”، كما تقول عالمة الفيروسات البروفيسورة د. ساندرا سيسيك، مديرة معهد علم الفيروسات الطبي في المستشفى الجامعي بفرانكفورت، مشيرة إلى أنه يمكن للأشخاص الذين تلقوا الجرعات المعززة أيضاً أن يصيبوا أنفسهم والآخرين.

ولهذا السبب ترى سيسيك أنه من الخطأ تماماً إلغاء إلزام الأشخاص الذين تلقوا الجرعات المعززة بإجراء اختبارات الكشف عن كورونا، كما يخطط وزراء الصحة في الولايات، وفقاً لسيسيك. ولا تقلل سيسيك من أهمية تلقي غير المُطعّمين اللقاحات، لكنها تشير إلى أن اللقاحات الأولى التي تم إعطاؤها لم تعد كافية للحماية من “أوميكرون”، وتوضح: “يستغرق الأمر عدة أسابيع، حتى يتم تشكيل الحماية ضد الفيروس (…) لكن الفيروس أسرع بالطبع”.
“أوميكرون” أكثر خطورة مما يعتقده كثيرون
وبالإضافة إلى ذلك، تؤكد سيسيك أن “أوميكرون”، وعلى عكس التقارير الأولية، قد يكون بنفس خطورة متحور “دلتا”. وتظهر البيانات الأولية من بريطانيا والدنمارك أن معدل الاستشفاء (دخول المستشفيات) هناك في حالات الإصابة بـ”أوميكرون” لا يختلف كثيراً عن معدل الاستشفاء عند الإصابة بـ”دلتا”.

في البداية، أعطت التقارير الواردة من جنوب إفريقيا الأمل بأن يكون “أوميكرون” غير خطير، لأن الأعراض التي ظهرت على العديد من الأشخاص المصابين كانت خفيفة. لكن في غضون ذلك، كان لابد من نقل أشخاص مصابين بـ”أوميكرون” إلى المستشفى، كما كانت هناك بالفعل حالة وفاة واحدة بسبب “أوميكرون” في بريطانيا. بالإضافة إلى ذلك، فإنه بالكاد يمكن مقارنة الظروف في جنوب إفريقيا بالظروف الأوروبية، فالسكان في جنوب إفريقيا ​​أصغر سناً بكثير – في المتوسط – والعديد من الناس قد أصيبوا بالعدوى مسبقاً، بحسب سيسيك.

الأنظمة الصحية قد تنهار!
إذا ارتفع عدد الإصابات التي يسببها “أوميكرون” بشكل كبير بالفعل، فإن الأنظمة الصحية معرضة بالتأكيد لخطر الانهيار. لأنه مع ما يقدر بـ 3000 إلى 5000 مريض يومياً في بريطانيا، فإن “آلية النظام بأكملها تتأثر”، بحسب تقديرات بروكمان. ويحذر بروكمان من أن المستشفيات المكتظة مسبقاً لم تتمكن من استقبال هذا العدد الكبير من المرضى، خاصة وأن الطواقم الطبية أيضاً ستصاب بالعدوى على الأرجح، وهذا بدوره قد يؤدي إلى سلسلة من الأشياء التي لم تكن متوقعة بعد، وفقاً لبروكمان.

ولذلك، يحث الباحثون السياسيين على التصرف بحزم وعلى الفور. ويحذر بروكمان من أن وقت السياسيين ينفد لاتخاذ إجراءات مضادة. ولا تشعر سيسيك أن ألمانيا مستعدة جيداً للموجة الجديدة، وهذا ما يقلقها كثيراً. ويتفق الخبراء الثلاثة على أنه لا يكفي أن يأمل المرء في أن يتم إثبات أن متحور “أوميكرون” أقل خطورة في النهاية. ويقول نويمان-هيفيلين: “الاعتماد على ذلك فحسب، يعني، المشي بعيون مفتوحة إلى الكارثة”.


منظمة الصحة العالمية تحذز من زيادة حالات الاصابة بمتحور أوميكرون

أخبار الصحة في دقيقتين:

الصحة العالمية تحذر أوروبا: استعدوا لاجتياح كورونا أوميكرون خلال أيام

وتدابير جديدة حول العالم لمواجهته


وأعراض مذهلة لـ كورونا.. عضلات الجسم قد تتضخم

أعراض مذهلة لكورونا.. عضلات الجسم قد تتضخم بأكثر من 60%

علماء يرجعون سبب تضخم عضلات بعض مرضى كوفيد إلى استجابة مناعية شديدة مُحتملة تدمر الميتوكوندريا!

أفاد فريق باحثين من مستشفى جيسا ببلجيكا أن الاستجابة المناعية لبعض مرضى كوفيد-19 تدمر الميتوكوندريا، أي محطات توليد الطاقة للخلايا، مما يؤدي إلى فقدان وقود الطاقة الذي يؤدي إلى تراكم المياه وبالتالي يؤدي إلى تضخم العضلات، بحسب ما نشرته “ديلي ميل” البريطانية.

اكتشف الباحثون الأعراض “المذهلة”، مشيرين إلى أن تقلص العضلات هو أكثر المضاعفات شيوعًا بين المرضى المصابين بأمراض خطيرة.

زيادة “بشكل كبير”

قام الباحثون بأخذ خزعات من 18 مريضًا بكوفيد-19، وبتحليلها تم اكتشاف أن أربع عضلات قد زادت “بشكل كبير” عن المستويات الطبيعية، ولكن لم تكن الحالة متطابقة بالنسبة لجميع الـ 18.

يقول الباحث الرئيسي الدكتور تون موستين، إن هذا النوع من التورم يمكن أن يؤدي إلى موت ألياف العضلات، لكن الزيادة في الحجم كانت على الأرجح مجرد أعراض مؤقتة.

انتفاخ الألياف العضلية

من خلال الدراسة التي تم تقديمها في Euroanaesthesia، وهو اجتماع افتراضي للجمعية الأوروبية للتخدير والعناية المركزة، اكتشف الباحثون أن نوعًا واحدًا من الألياف العضلية قد انتفخ بنسبة 62%، والآخر بنسبة 32% – كلاهما يدعم أنشطة التحمل والحركات السريعة والقوية، مع ملاحظة أنه مع استبعاد الحالات غير المتطابقة، فإن باقي المرضى أظهروا هدرًا كبيرًا في العضلات.

وقال دكتور موستين: إن “الألياف من النوع الأول تقلصت بنسبة 11% والنوع 2 بنسبة 17%”.
تم جمع الأنسجة من أقوى عضلة في الفخذ من مرضى متوسط أعمارهم 69 عامًا، ومعظمهم من الرجال.

أضرار بالميتوكوندريا

يشير الباحثون إلى أنه ليس معروفًا سبب زيادة حجم الألياف العضلية في أربعة من المرضى، لكن أحد الاحتمالات هو أن استجابتهم المناعية لكوفيد-19 أضرت بالميتوكوندريا، وهي الهياكل الدقيقة التي تزود الخلايا بالطاقة.

تم فحص العينات تحت المجهر بحثًا عن أي تغييرات حدثت خلال الأسبوع الأول في العناية المركزة.
ويعتقد الباحثون أنه غالبًا ما تؤدي المكوث في أسرة المستشفى ونظم التنفس الاصطناعي إلى هدر العضلات، مما يمكن أن يعيق التعافي ويؤثر على كل من الحركة ونوعية الحياة.
وحدات العناية المركزة

أظهرت أبحاث سابقة أن الألياف تقل بمقدار الخمس تقريبًا بعد المكوث لمدة أسبوع في وحدة العناية المركزة، لكن يُخشى من أن كوفيد-19 يتسبب في أضرار أكبر.
انخفاض التروية

كما توصل الباحثون إلى أن عدد الشعيرات الدموية، التي تزود الألياف من النوع الأول والثاني بالأكسجين والمواد المغذية انخفض بنسبة خمسة وعشرة بالمائة على التوالي.
وقال دكتور موستين إنه على الرغم من أن النتائج لا تعبر عن حالة خطيرة، “إلا أن انخفاض التروية بنسبة 10% يمكن أن يسهم في تدمير ألياف العضلات.”

هزال عضلي

وأضاف دكتور موستين قائلًا إن “هناك مخاوف من أن الاستجابة المناعية لكوفيد-19 يمكن أن تؤدي إلى تفاقم الهزال العضلي ”، موضحًا أن “هذا يعني أن مرضى كوفيد-19 المصابين بأمراض خطيرة يعانون من تلف عضلي أكثر خطورة من باقي المرضى في وحدات العناية المركزة العامة.


أميركا.. السلطات الصحية تجيز استخدام “حبوب فايزر” ضد كورونا

سمحت إدارة الغذاء والدواء الأميركية، الأربعاء، باستخدام أول عقار مضاد لكوفيد-19، وهو من إنتاج شركة فايزر، وسيتمكن الأميركيون من استخدامه في منازلهم لتجنب الآثار الأسوأ للفيروس.

يأتي الإنجاز فيما ترتفع نسب الإصابات والوفيات والنقل إلى المستشفيات في الولايات المتحدة، ويحذر مسؤولو الصحة من “تسونامي” حالات عدوى جديدة بسبب المتحور أوميكرون.

العقار “باكسلوفيد” وسيلة أسرع وأرخص لعلاج حالات العدوى المبكرة بكوفيد-19 بالرغم من أن الإمدادات الأولية ستكون محدودة للغاية. وتتطلب كل العقارات التي سمح باستخدامها قبل ذلك لعلاج المرض، حقنا وريديا أو محاقن.

ويتوقع أيضا السماح باستخدام عقار مضاد للفيروس من ميرك. لكن عقار فايزر من المؤكد سيكون الخيار المفضل بسبب آثاره الجانبية البسيطة وفعاليته القوية، والتي تتضمن 90 في المئة تقليلا للإيداع في المستشفيات والوفيات بين المرضى الأكثر عرضة للإصابة بأعراض بالغة.

وقال د. غريغوري بولاند من مايو كلينيك: “الفعالية عالية والأعراض الجانبية منخفضة ويؤخذ عن طريق الفم. إنه يحقق كل الآمال. إننا ننظر لخفض بنسبة 90 في المئة للنقل إلى مستشفيات والوفاة بين المجموعات الأكثر عرضة للخطر، وهذا مذهل”.

يأتي ذلك فيما سمحت هيئة الغذاء والدواء الأميركية باستخدام عقار فايزر للبالغين والأطفال من عمر 12 عاما فأكبر الذين تثبت إصابتهم بكوفيد وظهرت أعراض مبكرة لمن يواجهون النقل إلى المستشفيات.


أخبار الرياضة في دقيقتين:

فيالي يصارع السرطان للمرة الثانية

ست سنوات لافتتاح ملعب ميلان الجديد

تهمة اغتصاب سابعة لميندي


لقلة الأيدي العاملة .. مطعم تقليدي في ولاية بافاريا الألمانية يستعين بـ الربوت “هيلدي”


هل تريد وسيلة نقل تحملها في حقيبتك؟ “كوكب” اليابان أوجدها لك


بعدما أصبح كورونا أوميكرون المتحور السائد في عدة دول حول العالم.. إلغاء فعاليات ترفيهية وفرض المزيد من القيود على السفر قبل احتفالات أعياد رأس السنة


أخطرهم هي سلالة دلتا التي ظهرت أول مرة في أكتوبر 2020 بـ الهند.. تعرف على أبرز 8 متحورات لفيروس كورونا منذ ظهوره


تشمل عودةَ التباعد الاجتماعي وإلغاءَ احتفالات رأس السنة.. اسكتلندا تبدأ في فرض المزيد من القيود للسيطرة على كورونا


أسعار الغاز في أوروبا و بريطانيا تقفز إلى أعلى مستوياتها على الإطلاق بسبب الطلب القوي في فصل الشتاء وتصاعد الخلافات الجيوسياسية بين المورد الرئيسي روسيا والدول المستهلكة


بنك إنجلترا رفع سعر الفائدة بشكل مفاجئ إلى 0.25% من 0.10% بسبب ضغوط التضخم ..تفاصيل أكثر تستعرضها carina bn


أكبر جمعية لرجال الأعمال في تركيا تطالب بإنهاء سياسة أسعار الفائدة المنخفضة


العملات المشفرة شهدت عاما مثيرا ورؤية مازالت غير واضحة للعام المقبل ..تعرف على أهم محطات العملات المشفرة في 2021 والتوقعات لعام 2022.


أرقام قياسية لاستثمارات رأس المال المغامر في المنطقة .. نتعرف عليها


غولدمان ساكس يخفض توقعاته لنمو الاقتصاد الأميركي في الربع الأول إلى 2%


“سكوتر” كهربائي ياباني بسرعة 15 كم بالساعة، قابل للطي بوزن 5 كيلوغرامات يمكن استخدامه للمسافات القصيرة


ثرواتهم لا تقدر ولا تحصى ..

لديهم استثمارات وعقارات وشركات في العديد من المجالات

من أهم أثرى أثرياء السويد؟


ضد الرصاص وتحمي راكبيها من هجوم بالأسلحة الكيماوية..تعرف على مزايا “سيارة المستشار الألماني” من مرسيدس


قلق كورونا يعكّر احتفالات الميلاد.. حركة القطارات مضطربة قبل العطلة.. مهاجرون “محرومون” من إجازة الوالدين.. والكهرباء إلى ارتفاع جديد


السويد تنجح بإطلاق أول زورق كهربائي طائر


بأقل من 5 شهور.. مصر تجمع 127 مليون دولار ضرائب على العقارات، بسبب خوضه مباراة شارك فيها مدرب إسرائيلي.. طرد فراس الخطيب من اللجنة الأولمبية السورية وغير ذلك ضمن دقيقة أخبار


دراسة جديدة: الماريجوانا تساعد أطفالكم المصابين بالتوحد.. كيف؟


بايدن يخالط رجلًا مصاباً بفيروس كورونا.. ما الإجراءات المقبلة؟


رواد فضاء صينيون يمارسون التمارين الرياضية على متن مركبة فضائية


أوميكرون “يتوحش” في بريطانيا


يمكنه القيادة بسرعة 7.5 ميلاً في الساعة.. ابتكار روبوت بعجلتين لاستخدامات عدة


باستخدام الذكاء الاصطناعي.. طالب مصري يبتكر برنامجاً للكشف عن فيروس كورونا


كورونا سيصبح مرضاً مثل الإنفلونزا.. تصريح متفائل من منظمة لصحة العالمية منصات


إغلاق كامل وتعطيل للدراسة.. قرارت مشددة في هولندا بعد انتشار أوميكرون


استمع إلى “صوت” قمر المشتري


علماء يتخوفون من ارتفاع ثاني أكسيد الكربون المخزن في مياه القطب الجنوبي لعقود


متحور أوميكرون .. الرعب يجتاح العالم و شركات الأدوية تعلن الاستنفار


إصبع قدمه جعله فاحش الثراء

“هذا الرجل وصل إلى الثراء الذي يحلم به وحققه من الصفر.. لكن الصفر هنا كان إصبع قدمه”


“أجواء أوروبية” في محافظات مصرية


مصر تسعى للمنافسة في إنتاج السيارات الكهربائية


18 مليون مشاهدة حصدها وثائقي الطيور الثلاثة التي لولاها لما استطاع اليابانيون اختراع أقوى وأسرع قطار في العالم وكان من الأكثر مشاهدة عام 2021


الضياع في الفضاء.. سيناريوهات الموت المرعبة

ماذا يحدث للشخص إذا ما ابتعله الفضاء، وما مصير جثته

عملاق التكنولوجيا في العالم .. أكل الوجبات المجانية

وباع عبوات المياه الغازية الفارغة ليشتري طعاماً وذهب للمعابد ليحصل على وجبات غذائية مجانية

ستيف جوبز صانع تاريخ آبل


فنان “يسمع” الألوان ويستشعر الوقت بواسطة هوائي على رأسه


خبراء عراقيون يعيدون تجميع قطع أثرية بعدما دمرها داعش


مخاطر عديدة تحيط بعالمنا هذه الأيام .. تعكر تفاؤل الناس ببداية عام جديد


هل يمكن أن يكون هناك جيل جديد من الناس يرفضون التدخين؟ هذا ما تسعى له نيوزيلندا


-مع اتساع بقعة تفشي المتحور الجديد أوميكرون وتسجيل ولاية نيويورك نحو 21027 إصابة بـ كورونا يوم الجمعة

– طوابير اختبارات كورونا الطويلة أمتدت بطول الشوارع في الولاية


تعرف على أفضل الطرق التي تساعدك على إطالة عمر هاتفك الذكي…

اخبار العالم 22.12.2021

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

محادثة واتسأب مباشرة
هل تريد المساعدة؟
مرحباً ...
هل تريد المساعدة؟
تواصل معنا مباشرة عبر الواتسأب.