دليل تركيا
دليل الشركات - أخبار تركيا - سياحة وسفر - فرص عمل - العلاج والتجميل

الصين تحتجز حوالي مليون شخص قرب مصنع لـ”آيفون”

61

الصين تحتجز حوالي مليون شخص قرب مصنع لـ”آيفون”

مدينة تشنغتشو أمرت السكان في أكثر المناطق اكتظاظاً بالبقاء في منازلهم


أغلقت مدينة تشنغتشو الصينية، التي تستضيف مركز تصنيع آيفون، واحداً من أكثر الأحياء اكتظاظاً بالسكان في المدينة، للسيطرة على تفشي فيروس “كوفيد-19″، مع قيود زاحفة في جميع أنحاء الصين تؤكد التهديد المستمر المتمثل في تعطل الشركات جراء تلك القيود في ظل التزام الصين بسياسة “صفر كوفيد”.


وصدرت أوامر لحوالي مليون من سكان منطقة تشونغ يوان بالبقاء في منازلهم اعتباراً من اليوم الإثنين، باستثناء الوقت الذي يحتاجون فيه إلى الخضوع لاختبار “كوفيد”، حيث تم إغلاق الشركات غير الأساسية، وفقاً لإشعار حكومي.


وجاءت القيود الأوسع في أعقاب إغلاق بعض الأحياء الأسبوع الماضي، مما أثار دهشة العديد من السكان بعد أن قال المسؤولون إنه لن يكون هناك إغلاق على مستوى المدينة.


ولا تقع مصانع Foxconn Technology Group المصنعة لأجهزة آيفون في المنطقة التي تم إغلاقها، وفقاً لما ذكرته “بلومبرغ”، واطلعت عليه “العربية.نت”.

وأبلغت المدينة يوم الأحد عن 6 حالات محلية جديدة مصابة بـ”كوفيد”، بانخفاض عن الذروة الأخيرة التي بلغت 40 حالة في 9 أكتوبر.

وعلى الصعيد الوطني، انخفض عدد الحالات إلى 697 حالة، وهو أدنى مستوى في أسبوعين، حيث تمت السيطرة على تفشي المرض في منغوليا الداخلية وشينجيانغ.

وسجلت بكين 13 حالة جديدة، فيما شهدت شنغهاي 32 حالة.

وتلتزم الصين بركائز “صفر كوفيد” المتمثلة في عمليات الإغلاق والاختبارات الجماعية لترويض أكبر تفجر لها في شهرين، على الرغم من التكلفة الباهظة.

وأثرت هذه السياسة على النمو في ثاني أكبر اقتصاد في العالم وأحدثت اضطراباً في سلاسل التوريد العالمية، حيث تكافح مراكز التصنيع المهمة – من السيارات إلى الهواتف وأشجار عيد الميلاد – مع تعطيل عمليات الإغلاق وإعادة الافتتاح.

ولم يشر الرئيس الصيني، شي جين بينغ، يوم الأحد، إلى أي تغيير يلوح في الأفق في النهج، مما خيب آمال المستثمرين الذين كانوا يأملون في بعض علامات التراجع.

وخلال خطاب افتتاح مؤتمر الحزب الحاكم الذي يعقد مرتين كل عقد في بكين، قال الرئيس إن القواعد الصارمة تحمي حياة الناس، على الرغم من تجنب شي ذكر الخسائر الاقتصادية.

وفي حين تجنبت أهم المدن في الصين حتى الآن عمليات الإغلاق على نطاق واسع، فإن المسؤولين بدلاً من ذلك أوقفوا بهدوء قائمة متزايدة من الأنشطة.

وأوقفت العديد من المدارس في شنغهاي الفصول الدراسية الشخصية مع تزايد الخوف من انتشار العدوى، وفقاً لأولياء الأمور ومنشورات على وسائل التواصل الاجتماعي.

وأعلنت مدينة تيانجين الساحلية الأسبوع الماضي إغلاق منطقة واحدة وأغلقت مدينة قوانغتشو الجنوبية الكبرى المدارس في منطقة واحدة.

التعليقات مغلقة.

محادثة واتسأب مباشرة
هل تريد المساعدة؟
مرحباً ...
هل تريد المساعدة؟
تواصل معنا مباشرة عبر الواتسأب.