دليل تركيا
دليل الشركات - أخبار تركيا - سياحة وسفر - فرص عمل - العلاج والتجميل

تعديلات على بروتينات تخلصك من السمنة

اكتشف باحثون ألمان وأيرلنديون أن تعديل ما يسمى “بروتينات نقاط التفتيش” أو PD-L1 في الجهاز المناعي يمكن أن ينظم الالتهاب في الأنسجة الدهنية، مما يؤدي إلى انخفاض كبير في السمنة ومرض السكري في نماذج ما قبل السريرية .

302

تعديلات على بروتينات تخلصك من السمنة !

سلطت دراسة جديدة مزيدًا من الضوء على الدور الذي يلعبه الالتهاب في الإصابة بالسمنة وتطور الحالات ذات الصلة، حيث اكتشف باحثون ألمان وأيرلنديون أن تعديل ما يسمى “بروتينات نقاط التفتيش” أو PD-L1 في الجهاز المناعي يمكن أن ينظم الالتهاب في الأنسجة الدهنية، مما يؤدي إلى انخفاض كبير في السمنة ومرض السكري في نماذج ما قبل السريرية، وفقا لما نشره موقع New Atlas نقلًا عن دورية Science Translational Medicine.

وجرى التوصل إلى النتائج غير المسبوقة بواسطة علماء في مستشفى جامعة إرلنغن بألمانيا وكلية ترينيتي في دبلن بأيرلندا، والتي تشير إلى أن البروتين PD-L1، يعمل كنوع من “المكابح” بما يساعد على تنظيم الاستجابة المناعية للجسم، ولهذا السبب أصبح يلعب دورًا مهمًا في مجال العلاج المناعي للسرطان.


بروتين PD-L1
يمتلك بروتين PD-L1 القدرة على الارتباط بمستقبلات في جميع الخلايا التائية المهمة، مما يمنع هذه الخلايا المناعية القاتلة من إخراج الخلايا الخطرة التي تحتوي على جزيء PD-L1، والتي يمكن أن تشتمل على خلايا سرطانية. تم تصميم الأدوية المضادة للسرطان التي تسمى مثبطات نقاط التفتيش لربط PD-L1، والتي تؤدي إلى تحرير المكابح والسماح للخلايا التائية القاتلة بأداء وظائفها.
التهاب الأنسجة الدهنية
سعى الباحثون إلى معرفة المزيد عن دور PD-L1 في تنظيم الجهاز المناعي فيما يتعلق بالسمنة، وكيف يتسبب في حدوث التهاب في الأنسجة الدهنية. ومن خلال التجارب التي أُجريت على الفئران، تمكن الباحثون أولاً من إظهار كيف أن تعديل البروتين PD-L1 على الخلايا المناعية الرئيسية يغير الخلايا الالتهابية داخل الأنسجة الدهنية، حيث أثمرت التعديلات في نماذج الفئران للسمنة التي يسببها النظام الغذائي، والتي تم تغذيتها بنظام غذائي “عالي الدهون” على النمط الغربي، عن تحقيق انخفاضًا كبيرًا في الإصابة بالسمنة ومرض السكري. ومن خلال تحليل العينات البشرية البدينة، تمكن فريق الباحثين أيضًا من التوصل إلى أن هذه التغييرات في التعبير عن بروتينات PD-L1 مرتبطة بوزن الشخص.
آلية للقضاء على السمنة
من جهته، قال الباحث الرئيسي في الدراسة دكتور كريستيان شوارتز إنه من خلال اكتشاف هذه الآلية، يأمل فريق الباحثين في إجراء مزيد من البحث كي يتمكنوا من تطوير طرق جديدة للتخلص من السمنة وآثارها الضارة، مثل مرض السكري والسرطان وأمراض القلب والأوعية الدموية.
وأضاف أنه “سيكون من المثير للاهتمام الآن التحقيق في كيفية التلاعب ببروتينات PD-L1 في مجموعات خلايا معينة من أجل حل مشكلات الأشخاص المصابين بالسمنة“.

اترك رد
محادثة واتسأب مباشرة
هل تريد المساعدة؟
مرحباً ...
هل تريد المساعدة؟
تواصل معنا مباشرة عبر الواتسأب.