دليل تركيا
دليل الشركات - أخبار تركيا - سياحة وسفر - فرص عمل - العلاج والتجميل

فيسبوك تتحول إلى “ميتا”

مارك زوكربيرغ يعلن تغيير اسم فيسبوك إلى "ميتا"

يتماشى الاسم الجديد للشركة الأمريكية مع سياستها الرامية إلى إنشاء عالم افتراضي متكامل قائم على التقنية ثلاثية الأبعاد يُعرَف باسم Metaverse (ميتافيرس).

146

فيسبوك تتحول إلى “ميتا”

.. زوكربرغ يعلن الاسم الجديد

أعلن رئيس مجموعة فيسبوك، مارك زوكربغ، الخميس، تغيير اسم الشركة الأم لشبكة التواصل الاجتماعي إلى “ميتا”.

فيسبوك تتحول إلى "ميتا"
فيسبوك تتحول إلى “ميتا”

ويبدو التغيير، المعلن عنه قبل أسابيع، باعتباره محاولة من الشركة التكنولوجية العملاقة لتحسين صورتها بعد سلسلة من المشكلات.

وكان موقع “Verge” المختص بالشؤون التكنولوجية، كشف بأن الشركة ستغير اسمها خلال مؤتمر “Connect” السنوي الذي يعقد اليوم الخميس، بينما أخفقت التوقعات بشأن استنتاج الاسم الجديد.

وسيبقى اسم  الشبكات المختلفة داخل الشركة على حاله، بحسب “فرانس برس”.

واختار مؤسس شبكة فيسبوك التي اتهمتها موظفة سابقة بأنها تغلب الربح المادي على سلامة المستخدمين، اسم “ميتا” الذي يعني باللغة اليونانية القديمة “ما بعد” ليظهر أن “ثمة أشياء إضافية ينبغي بناؤها”.

فيسبوك تتحول إلى "ميتا"
فيسبوك تتحول إلى “ميتا”

غيرت شركة فيسبوك اسمها إلى “Meta – ميتا”، قائلة إنها ستشمل تطبيقاتها وتنقياتها تحت هذه العلامة الجديدة، حسبما جرى الإعلان عن ذلك في مؤتمر الشركة السنوي للمطورين.

وفي بيان عبر مدونة فيسبوك، قالت الشركة إن تركيز ميتا سينصب على مساعدة الناس على التواصل والعثور على المجتمعات وتنمية الأعمال التجارية.

وحسب البيان، لن يتغير هيكل الشركة، لافتا أن الشركة تعتزم بدء التداول المالي تحت الاسم الجديد الذي حجزناه في الأول من ديسمبر/ كانون الأول المقبل.

ويأتي تغيير اسم فيسبوك، حيث تواجه الشركة تدقيقًا واسع النطاق لأضرار العالم الحقيقي من منصاته المختلفة، بعد أن قام أحد المبلغين بتسريب مئات المستندات الداخلية.

وسيؤدي التغيير إلى تخفيض خدمة فيسبوك التي تحمل الاسم نفسه لتصبح مجرد واحدة من الشركات التابعة للشركة، إلى جانب انستغرام وواتساب، بدلاً من العلامة التجارية الشاملة.

قد يكون تغيير العلامة التجارية جزءًا من محاولة لإصلاح سمعة فيسبوك وطي الصفحة، بعد سلسلة من كوابيس العلاقات العامة، بما في ذلك المعلومات الخاطئة على منصاتها، وإخفاقات الإشراف على المحتوى، والكشف عن التأثير السلبي لمنتجاتها على الصحة العقلية لبعض المستخدمين.

يتماشى تغيير الاسم، الذي أعلن عنه مارك زوكربيرج، الرئيس التنفيذي للشركة، خلال مؤتمر الواقع الافتراضي والواقع المعزز Facebook Connect ، مع تركيزه المتزايد على metaverse، الذي يشير إلى الجهود المبذولة للجمع بين تقنيات الواقع الافتراضي والواقع المعزز في عالم جديد عبر الإنترنت.

وبدأ زوكربيغ، الشريك المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة فيسبوك، حدثًا كبيرًا للمنتج يوم الخميس من خلال إثارة سلسلة من المفاهيم الاجتماعية والألعاب ومكان العمل الجديدة لـ metaverse.

وقال زوكربيرغ، في فيديو الانطلاق قبل خطابه الرئيسي: “لذلك بالنسبة لكثير من الناس، لست متأكدًا من أنه سيكون هناك وقت مناسب للتركيز على المستقبل. لكنني أعلم أيضًا أن هناك الكثير منكم يشعر بنفس الشعور الذي أشعر به”.

وأضاف زوكربيرغ: “نحن نعيش من أجل ما نبنيه. وبينما نرتكب الأخطاء، نستمر في التعلم والبناء والمضي قدمًا”.

وبث فيسبوك حدثه السنوي الثامن Connect على الهواء مباشرة للكشف عن أحدث ابتكاراته وأبحاثه في الواقع المعزز والافتراضي، والمزيد عن رؤيته للميتافيرس، التي تشير إلى الجهود التي تجمع بين تقنيات الواقع الافتراضي والواقع المعزز في منصة جديدة على الإنترنت.

وعرض فيسبوك سلسلة من مقاطع الفيديو المفاهيمية التي سلطت الضوء على رؤيته للميتافيرس، مثل إرسال صورة ثلاثية الأبعاد لنفسك في حفلة موسيقية مع صديق في الحياة الواقعية، أو الجلوس حول طاولات اجتماعات افتراضية مع زملاء بعيدون أو ممارسة ألعاب غامرة مع الأصدقاء.

فيسبوك تتحول إلى "ميتا"
فيسبوك تتحول إلى “ميتا”

واختار مؤسس شبكة فيسبوك، التي اتهمتها موظفة سابقة بأنها تغلّب الربح المادي على سلامة المستخدمين، اسم “ميتا” الذي يعني باللغة اليونانية القديمة “ما بعد”، ليُظهِر أن “أشياء إضافية ينبغي بناؤها”.

ويتماشى الاسم الجديد للشركة الأمريكية مع سياستها الرامية إلى إنشاء عالم افتراضي متكامل قائم على التقنية ثلاثية الأبعاد يُعرَف باسم Metaverse (ميتافيرس).

وكشفت الشركة الشهيرة عن اسمها الجديد في رسالة مصورة لمديرها التنفيذي مارك زوكربرغ، بُثّت على مواقع التواصل الاجتماعي.

وتجمع كلمة “ميتافيرس” بين كلمتَي “ميتا” و”يونيفرس” بالإنجليزية، أي “الكون الفوقي”، وتشكّل نوعاً من البديل الرقمي للعالَم المادّي يمكن الوصول إليه عبر الإنترنت.

ومن المفترض أن تتيح تقنية “ميتافيرس” زيادة التفاعلات البشرية عبر الإنترنت من خلال تحريرها من القيود المادية بفضل تقنيتَي الواقع الافتراضي والواقع المعزّز.

ويأتي الاسم الجديد بعد فضيحة طالت الشركة مطلع أكتوبر/تشرين الأول الجاري بعدما كشفت فرانسيس هوغن، المسؤولة السابقة في فريق النزاهة المدنية بالموقع، عن ارتكاب فيسبوك عدداً من المخالفات، بينها تأجيج العنف العرقي في إثيوبيا وميانمار، وأشارت إلى صمت الموقع عن ممارسات ارتكبها مشاهير وشخصيات عامة بموجب ما أطلقت عليه “القائمة البيضاء”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

محادثة واتسأب مباشرة
هل تريد المساعدة؟
مرحباً ...
هل تريد المساعدة؟
تواصل معنا مباشرة عبر الواتسأب.