دليل تركيا
دليل الشركات - أخبار تركيا - سياحة وسفر - فرص عمل - العلاج والتجميل

أهم الأسباب التي تجعل اسطنبول وجهتك السياحية المفضلة

10

الجامع الأزرق إسطنبول
11 سبب تجعل من مدينة إسطنبول وجهتك السياحية التالية
لطالما احتلت مدينة إسطنبول مكانة خاصة في قلب كل مسافر عربي، فمن وطئتها قدماه مرة لا ينساها طوال حياته، هذا السحر القابع في كل زاوية من زواياها العتيقة يبوح عن سر تاريخي ينتظر من يستكشفه! فعلى عكس أغلب المدن التاريخية، تتفرد اسطنبول بأصالتها ومزجها بين العديد من الحضارات والثقافات المختلفة، لذلك تم اختيارها عاصمة الثقافة الأوربية وواحدة من أفضل الوجهات السياحية عام 2010، إن لم تكن قد زرتها بعد فلا بأس، إحزم أمتعتك ودعنا نصحبك معنا في رحلة قصيرة للتعرف هذه المدينة العتيقة.

نبذة تاريخية عن مدينة اسطنبول
https://www.youtube.com/watch?v=iA2f1o5I8CU

اسطنبول هي أكبر المدن التركية تحتل المركز الثاني على مستوى العالم من حيث عدد السكان، لذلك يظن البعض خطأ أنها عاصمة الدولة التركية.

تتكون اسطنبول من 39 مقاطعة، تقع على مضيق البسفور، وتضم الميناء الطبيعي المعروف باسم ميناء “القرن الذهبي”.

كما أنها المدينة الوحيدة في العالم التي تقع في قارتين مختلفتين، حيث تضم ضفة مضيق البسفور الأوربية المعروفة باسم “تراقيا” إما من الجانب الأسيوي فيضم هضبة الأنضول.

تعاقبت على إسطنبول العديد من الحضارات المختلفة عبر تاريخها الطويل، فقد كانت عاصمة الإمبراطورية الرومانية، الإمبراطورية البيزنطية، الإمبراطورية اللاتنية، إضافة للدولة العثمانية، ما يُفسر التنوع الثقافي والحضاري الموجود بين أرجاء المدينة.

لها العديد من الألقاب المختلفة مثل مدينة التلال السبع، مدينة المآذن، روما الجديدة.

1- رائحة الطعام المنتشرة بأرجائها كفيل أن يُفقدك صوابك!

التنوع الحضاري والثقافي الذي مر على هذه المدينة عبر تاريخها الطويل ساهم بصورة واضحة في نشأة المطبخ التركي المميز!

فرائحة المطاعم التركية التي تعبق بها أجواء مدينة اسطنبول كفيل أن يُكسبك ضعف وزنك! إذا ذهبت إلى هناك يوماً لابد أن تُجرب كل ما استطعت منها، فطعام اسطنبول كموقعها تماماً، مزيج فريد بين النكهات الأوربية والأسيوية مع لمسة فريدة من بهارات المطابخ العربية!

2- إنتقل بين قارة وأخرى في غضون ثواني!
هل تخيلت يوماً أن تنتقل من قارة لأخرى دون الحاجة لأي تأشيرات أو معاملات ورقية؟ بل وفي دقائق معدودة، ربما لا تتجاوز رحلتك الخمس دقائق

 

حتى! كل ما تحتاجه هو استئجار سيارة أو اتباع الطريقة القديمة والإبحار عبر مضيق البسفور!

مضيق البسفور يُعتبر أكثر الممرات المائية إزدحاماً حول العالم، عادة تبدأ الرحلة من الجانب الأوربي حيث يبدأ مضيق البسفور، وتستمر عدة دقائق يصل فيها الراكب إلى وجهته التالية وهي هضبت الأنضول الأسيوية، تحديداً قرب مصب البحر الأسود.

ترتبط هذه البقع بالأسطورة اليونانية القديمة جاسون والمغامرون.

3- عش عبق الماضي وجنون الحاضر!
إسطنبول تُعتبر أكثر المدن الأوربية المفعمة بالحيوية والنشاط، سحرها لا يُضاهى ولا يوجد له مثيل، فدفء الماضي المنتشر بين أرجائها حين يلتقي مع

 

صخب وجنون الحاضر، يُشكل لوحة فنية يتوه الزائر بين تفاصيلها.

مهما كانت ثقافتك ومهما كان ذوقك ستشعر بالإنتماء لهذه المدينة، وكأن جزء منك يعيش بها، ما إن تزورها مرة حتى تُدمنها، بل ستندهش أكثر عندما تجد أن كل زيارة تختلف عن الأخرى، وكأنك تزور المدينة وتستكشفها للمرة الأولى!

4- ستشاهد تنوع معماري لا مثيل له!
إن كنت من محبي الفنون المعمارية، فحتماً ستجد مبتغاك هناك، السياحة في مدينة إسطنبول أشبه بالتنقل في متحف ضخم يضم مختلف الثقافات والحضارات.

فهناك ستجد الجامع الأزرق، قصر السلاطين، قصر توبكابي، وبالطبع لن تمر رحلتك دون زيارة آيا صوفيا، المتحف الذي يجمع بين الآثار الإسلامية والمسيحية في مكان واحد!

5- تسوق كما لم تفعل من قبل!
تُعرف اسطنبول بأنها واحدة من أكبر مراكز التسوق في العالم أجمع، كل ما تحتاجه وكل ما تتخيله ستجده هناك بداية من الأسواق البسيطة إلى أغلى الماركات ومراكز التسوق العالمية.

بالطبع لن تُغادر إسطنبول قبل زيارة “جراند بازار” أو السوق المسقوف، أحد أشهر مراكز التسوق التركية، حيث يضم أكثر من 3 آلاف محل تجاري، بمختلف البضائع والتذكارات التاريخية كالحلي، الأقمشة، السجاد، التوابل، العطور وغيرها، مهما كان مبتغاك ستجده هناك.

6- مهما كانت ميزانيتك ستستمتع بوقتك
رغم أن مدينة إسطنبول تعتبر من أكثر المدن الأوربية المفعمة بالحياة، إلا أن أسعارها منخفضة مقارنة بباقي مدن أوربا، ما يعني أنك ستستمتع بأفضل ما في التراث الأوربي مقابل أسعار زهيدة.

7- الحياة الليلة بإسطنبول ليس لها مثيل
تخيل كيف ستكون الحياة الليلية في ثاني أكبر مدينة سكنية حول العالم! يكفي أن تزور شارع الاستقلال ليلاً لتستمتع بحلقات الطرب والغناء على ألحان الموسيقى الشرقية التي تذخر بها اسطنبول!

8- الطبيعة الساحرة التي تكسو المدينة
تركيا تُلقب بأنها جنة الله في أرضه، فالطبيعة الساحرة التي تكسو الدولة بأكملها كافية أن تسلبك عقلك! بالطبع كان لإسطنبول نصيب من هذا البهاء الرباني، يكفي فقط أن تستمتع بمنظر المياه اللؤلؤية في مضيق البسفور أثناء توجهك لجزيرة الأميرات!

9- الاستمتاع بمعالم الحضارة العثمانية
اسطنبول كانت عاصمة الدولة العثمانية طوال فترة قيامها، لذلك تعتبر أكثر المدن التي تذخر بمعالم الحضارة العثمانية، أشهرها قصر “توبكابي أو طوب قابي” أكبر قصور الدولة العثمانية.

كان القصر مركز لإقامة السلاطين لأربعة قرون متواصلة، واليوم أصبح أحد أهم معالم مدينة إسطنبول التي تضم ملابس وجواهر السلاطين.

10- حفاوة أهل اسطنوبل
أهل مدينة إسطنبول عرف عنهم الكرم وحفاوة الاستقبال لأي شخص مهما كانت جنسيته أو ثقافته أو ديانته، أي مكان ستتواجد فيه ستلاقي استقبال دافئ كأنك بين أناس تعرفهم منذ دهور، حتى إن كنت تلتقيهم لأول مرة!

11- لن تجد أي مدينة أخرى تُشببها!
مدينة إسطنبول  فريدة من نوعها، شئت أم أبيت ستقع في حب هذا التنوع الذي يُغلف كل ركن من أركانها، زيارتك لهذه المدينة ستترك بداخلك بصمة لن تستطيع أي مدينة أو وجهة أخرى أن تمحوها!

100%
رائع جداً

أهم الأسباب التي تجعل اسطنبول وجهتك

  • يرجى تقييم هذا المقال
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

محادثة واتسأب مباشرة
هل تريد المساعدة؟
مرحباً ...
هل تريد المساعدة؟
تواصل معنا مباشرة عبر الواتسأب.