دليل تركيا
دليل الشركات - أخبار تركيا - سياحة وسفر - فرص عمل - العلاج والتجميل

واتساب يتيح خاصية تصحيح الرسائل بعد إرسالها

فرضت الهيئة المعنية بتنظيم خصوصية البيانات في #الاتحاد_الأوروبي على شركة #ميتا غرامة قياسية بلغت 1.3 مليار دولار، بسبب طريقة تعاملها مع بيانات المستخدمين ومنحتها 5 أشهر لوقف نقل تلك البيانات إلى #الولايات_المتحدة.

وفرضت اللجنة الإيرلندية لحماية #البيانات الغرامة، وذلك بعد أن واصلت شركة ميتا، المالكة لموقع #فيسبوك، نقل البيانات بعد حكم لمحكمة في الاتحاد الأوروبي عام 2020 أفضى إلى إبطال اتفاقية لنقل البيانات بين التكتل والولايات المتحدة.

وقالت ميتا في بيان إنها ستستأنف الحكم، بما في ذلك “الغرامة غير المبررة وغير الضرورية التي تشكل سابقة خطيرة لعدد لا يحصى من الشركات الأخرى”.

121

واتساب يتيح خاصية تصحيح الرسائل بعد إرسالها

غالبا ما نخطئ أثناء كتابة الرسائل النصية، ونعيد إرسالها مصححة. ولطالما رغبنا، بالحصول على خاصية تصحيح الرسائل التي تحتوي على أخطاء مطبعية أو إملائية بعد إرسالها، لتفادي الإحراج وعدم فهم المضمون.


تطبيق #واتساب، المملوك من شركة “ميتا”، أعلن أخيرا عن إطلاق هذه الميزة المنتظرة، إذ أصبح بإمكان المستخدمين تحرير الرسائل، بعد إرسالها.


مؤسس شركة #ميتا، #مارك_زوكربيرغ، أعلن في منشور عن هذه الخاصية، وأكد أنه أصبح بإمكان المستخدمين تعديل نص الرسالة في غضون 15 دقيقة من لحظة إرسالها.


وحتى الآن، كان على المستخدمين إما حذف رسالة أو إرسال تصحيح في رسالة منفصلة.

 #الحقيقة_أولا



لتفادي الخطأ والإحراج.. الإعلان عن ميزة جديدة طال انتظارها في “واتساب”

كشفت شركة ميتا المالكة لتطبيق المراسلة “واتساب”، عن إطلاق ميزة تعديل نصوص الرسائل بعد إرسالها.

ويعاني كثيرون بسبب الأخطاء أثناء كتابة الرسائل النصية، وفي السابق كان يتم إرسالها مجددًا بعد تصحيحها بسبب عدم وجودة خاصية التعديل.


واتساب يطلق خاصية تعديل الرسائل خلال 15 دقيقة من إرسالها



وأعلن مؤسس “ميتا”، مارك زوكربيرغ، في منشور بشأن الخاصية الجديدة، أنه بات بإمكان المستخدمين تعديل نص الرسالة، في غضون 15 دقيقة من إرسالها.

ويسهم ذلك في تفادي الإحراج وعدم فهم سياق الرسائل التي تشمل أخطاء مطبعية أو إملائية.

وكان على المستخدمين إما حذف الرسالة، أو إرسال تصحيح في رسالة منفصلة.

وكان موقع “WABetaInfo”، أشار في مارس الماضي، إلى أن “واتساب” يعمل على إدخال هذه الميزة الجديدة التي طالما طال انتظارها.

يأتي التعديل بعدما طالب الملايين من مستخدمي واتساب بها، في محاولة لتصحيح الأخطاء في الرسائل إلى الآخرين في الدردشات الشخصية أو الرسائل الجماعية.

ولا تزال الميزة الجديدة في المراحل الأولى من عمليات التطوير، لذا فمن المتوقع أن يجري واتساب المزيد من التعديلات عليها مستقبلا.

©️ alhurra



1.2 مليار يورو.. فرض غرامة قياسية على الشركة المالكة لفيسبوك

فُرضت غرامة قياسية، تبلغ 1.2 مليار يورو (1.3 مليار دولار)على شركة ميتا المالكة لفيسبوك، لنقلها بيانات مستخدمين في الاتحاد الأوروبي إلى الولايات المتحدة، في انتهاك لحكم قضائي سابق، على ما أعلنت الهيئة الإيرلندية الناظمة، الاثنين.

وقالت اللجنة الإيرلندية لحماية البيانات، التي تتحرك نيابة عن الاتحاد الأوروبي، إن المجلس الأوروبي لحماية البيانات أمرها بتحصيل “غرامة إدارية تبلغ  1.2 مليار يورو”، وأعلنت ميتا أنها ستطعن في القرار.

وتحقق اللجنة الإيرلندية لحماية البيانات DPC في نقل ميتا الإيرلندية Meta Ireland للبيانات الشخصية من الاتحاد الأوروبي إلى الولايات المتحدة منذ عام 2020.

ووجدت أن ميتا، التي يقع مقرها الأوروبي في دبلن، فشلت في “معالجة المخاطر التي تتعرض لها الحقوق والحريات الأساسية لموضوعات البيانات” التي تم تحديدها في حكم سابق صادر عن محكمة العدل التابعة للاتحاد الأوروبي (CJEU).

وردا على ذلك، قالت ميتا إنها “تشعر بخيبة أمل لاستفرادها”. ووصفت الحكم بأنه “معيب وغير مبرر ويشكل سابقة خطيرة لعدد لا يحصى من الشركات الأخرى”.

وكتب نيك كليغ رئيس ميتا للشؤون العالمية، والمسؤولة القانونية الرئيسية جينيفر نيوستيد، في مدونة “نعتزم استئناف كل من مضمون القرار وحكمه بما في ذلك الغرامة، وسنسعى للحصول على أمر من المحاكم لإيقاف مهل التنفيذ النهائية”.

وأضافا “لا يوجد تعطيل فوري لفيسبوك في أوروبا”.


الغرامة الرابعة 

في البداية، أرادت اللجنة الإيرلندية لحماية البيانات إلزام ميتا بتعليق عمليات نقل البيانات المخالفة، قائلةً إن الغرامة “ستتجاوز نطاق الصلاحيات التي يمكن وصفها بأنها مناسبة ومتناسبة وضرورية”.

لكن المنظمين النظراء في الاتحاد الأوروبي ،المعروفين باسم السلطات الإشرافية المعنية (CSAs) لم يوافقوا على ذلك.

وقالت اللجنة الإيرلندية “جميع السلطات الإشرافية المعنية الأربع ترى أن ميتا إيرلندا يجب أن تخضع لغرامة إدارية”.

مع عدم وجود أمل في التوصل إلى توافق في الآراء، أحالت اللجنة الإيرلندية الاعتراضات إلى مجلس حماية البيانات الأوروبي EDPB الذي قضى بأن تقوم ميتا إيرلندا بتعليق نقل البيانات الشخصية مستقبلًا إلى الولايات المتحدة ودفع غرامة.

وفي المدونة، قال كليغ ونيوستيد إن قرار مجلس حماية البيانات المتعارض مع اللجنة الإيرلندية “يثير أسئلة جدية”.

وأضافا “لم تفعل أي دولة أكثر من الولايات المتحدة للتوافق مع الأنظمة الأوروبية من خلال إصلاحاتها الأخيرة، في حين أن نقل (البيانات) مستمر بلا عوائق إلى حد كبير إلى دول مثل الصين”.

وفرض المنظمون في الاتحاد الأوروبي غرامات على ميتا بمئات الملايين من اليورو بسبب انتهاكات البيانات من قبل خدمات إنستغرام وواتس أب وفيسبوك. وهذه الغرامة هي الثالثة التي تُفرض على ميتا حتى الآن هذا العام في الاتحاد الأوروبي، الرابعة في ستة أشهر.

في عام 2021، تم تغريم أمازون 746 مليون يورو في لوكسمبورغ لانتهاكها لائحة حماية البيانات العامة للاتحاد الأوروبي.

©️ alhurra



فرضت الهيئة المعنية بتنظيم خصوصية البيانات في #الاتحاد_الأوروبي على شركة #ميتا غرامة قياسية بلغت 1.3 مليار دولار، بسبب طريقة تعاملها مع بيانات المستخدمين ومنحتها 5 أشهر لوقف نقل تلك البيانات إلى #الولايات_المتحدة.

وفرضت اللجنة الإيرلندية لحماية #البيانات الغرامة، وذلك بعد أن واصلت شركة ميتا، المالكة لموقع #فيسبوك، نقل البيانات بعد حكم لمحكمة في الاتحاد الأوروبي عام 2020 أفضى إلى إبطال اتفاقية لنقل البيانات بين التكتل والولايات المتحدة.

وقالت ميتا في بيان إنها ستستأنف الحكم، بما في ذلك “الغرامة غير المبررة وغير الضرورية التي تشكل سابقة خطيرة لعدد لا يحصى من الشركات الأخرى”.

التعليقات مغلقة.

محادثة واتسأب مباشرة
هل تريد المساعدة؟
مرحباً ...
هل تريد المساعدة؟
تواصل معنا مباشرة عبر الواتسأب.