دليل تركيا
دليل الشركات - أخبار تركيا - سياحة وسفر - فرص عمل - العلاج والتجميل

5 فوائد مبهرة للأفوكادو

حبة واحدة تساعد النساء على تقليل دهون البطن

لم تقتصر مزايا حبة الأفوكادو على فوائدها المعروفة، بل خلصت دراسة حديثة إلى خاصية جديدة لم تكن في الحسبان أبداً.
فقد أفادت المعلومات بأن تناول حبة واحدة من الأفوكادو يوميا يمكن أن تساعد لاسيما النساء في حل مشكلة كبيرة يصعب التخلص منها.

261

5 فوائد مبهرة للأفوكادو

هذا ما تفعله حبة أفوكادو يوميا بأعظم مشكلة ، حبة واحدة تساعد النساء على تقليل دهون البطن

لم تقتصر مزايا حبة الأفوكادو على فوائدها المعروفة، بل خلصت دراسة حديثة إلى خاصية جديدة لم تكن في الحسبان أبداً.
فقد أفادت المعلومات بأن تناول حبة واحدة من الأفوكادو يوميا يمكن أن تساعد لاسيما النساء في حل مشكلة كبيرة يصعب التخلص منها.
وأوضحت الدراسة التي نشرت في مجلة التغذية (Journal of Nutrition)، بأن حبة واحدة تساعد النساء على تقليل دهون البطن – وهي مشكلة تواجهها العديد من النساء، خاصة بعد الولادة.
كما وجد الباحثون في جامعة إلينوي الذين تابعوا مجموعة من النساء لمدة ثلاثة أشهر، بالتعاون مع باحثين من جامعة فلوريدا، أن أولئك الذين يأكلون باستمرار حبة أفوكادو واحدة يوميا انخفضت لديهم الدهون الحشوية.
وقال مؤلف الدراسة البروفيسور نيمان خان، إن الهدف لم يكن إنقاص الوزن، بل فهم ما يفعله تناول الأفوكادو لكيفية تخزين الناس للدهون في أجسادهم.

نوعان من الدهون في البطن

كما أوضح أنه يوجد في البطن نوعان من الدهون: الدهون التي تتراكم تحت الجلد مباشرة، وتسمى الدهون تحت الجلد، والدهون التي تتراكم أعمق في البطن، والمعروفة باسم الدهون الحشوية، والتي تحيط بالأعضاء الداخلية.
فيما يميل الناس الذين يعانون من معدل الدهون الحشوية العميقة إلى أن يكونوا أكثر عرضة للخطر.
وأظهرت النتائج أن النساء اللواتي تناولن الأفوكادو بانتظام تمتعتن بانخفاض كبير في دهون البطن الحشوية، وهي عادة الدهون التي يصعب التخلص منها، فيما شهدت نفس النساء أيضا انخفاضا في نسبة الدهون الحشوية مقارنة بالدهون تحت الجلد، مما يشير إلى إعادة توزيع الدهون في أجسادهن.
أما الرجال الذين اتبعوا نفس النظام الغذائي واستهلكوا الأفوكادو أيضا يوميا، لم يواجهوا أي تغييرات في توزيع الدهون.
الجدير ذكره أن للأفاوكادو فوائد لا تحصى، حيث تحتوي الثمرة الواحدة متوسطة الحجم على ما يقرب من 12 ملليغراماً من فيتامين سي، والذي تم ربطه أيضاً بتقليل آلام العضلات.
كما أن استهلاك لب الأفوكادو يقلّل بشكل كبير من وقت استعادة ضغط الدم الانقباضي بعد التمرين الرياضي، ويوازن بمعدل ضربات القلب.

5 فوائد مبهرة للأفوكادو يمكن تحديدها كالتالي : 

1- غنية بأحماض أوميغا 3 الدهنية

تعد الأفوكادو فاكهة غنية بأحماض أوميغا 3 الدهنية، التي تساعد على خفض الكولسترول الدهني منخفض الكثافة. وقالت خبيرة التغذية، ليزا دراير، إن الكولسترول الدهني عالي الكثافة هو “الكولسترول الجيد”، أما الكولسترول الدهني منخفض الكثافة، واسمه العلمي “إل دي إل”، فمعروف باسم “الكولسترول الضار”.
ووفق ما ذكرت المراكز الأميركية لمكافحة الأمراض والوقاية منها عبر موقعها الإلكتروني، فإن غالبية الكولسترول في جسم الإنسان هو “كولسترول البروتين الدهني منخفض الكثافة”، لافتة إلى أن الأشخاص الذين لديهم مستويات عالية منه لديهم خطر متزايد للإصابة بسكتة دماغية أو تشخيص إصابتهم بأمراض القلب.
غنية بأحماض أوميغا 3 الدهنية
غنية بأحماض أوميغا 3 الدهنية

2- غنية بالبوتاسيوم

تحتوي حصة 100 غرام (3.5 أونصة) من الأفوكادو على 485 ملليغرام (0.02 أونصة) من البوتاسيوم، بحسب وزارة الزراعة الأميركية، فيما يحتوي الموز على 358 ملليغرام (0.01 أونصة) من البوتاسيوم لكل 100 غرام. ويساعد معدن البوتاسيوم، وفق “مكتبة الطب الوطنية الأميركية”، في تنظيم وظيفة الأعصاب ونقل العناصر الغذائية إلى الخلايا.
كما يعمل البوتاسيوم أيضاً على مكافحة ارتفاع ضغط الدم، بحسب “جمعية القلب الأميركية”.
غنية بالبوتاسيوم
غنية بالبوتاسيوم

إلى ذلك ذكرت “مراكز السيطرة على الأمراض” أن المستويات المرتفعة من الصوديوم يمكن أن تزيد من ضغط الدم، ويسمح البوتاسيوم بطرد مزيد من الصوديوم من الجسم من خلال البول. وقالت “جمعية القلب الأميركية” إن هذا بدوره يخفض ضغط الدم.

3- مليئة بالدهون الأحادية غير المشبعة

تعتبر الأفوكادو ثمرة غنية بالدهون الأحادية غير المشبعة. وتقول خبيرة التغذية إن هذه الدهون هي جزيئات دهنية تعمل على خفض نسبة الكولسترول الضار دون التأثير على الكولسترول الجيد.
وعندما يكون لدى الشخص كثير من الكولسترول الضار، فإنه يتصلب على طول حواف الشرايين ويضيقها، ويقلل هذا من تدفق الدم عبر الشرايين، ما قد يتسبب في حدوث جلطات دموية ومضاعفات خطرة أخرى.
مليئة بالدهون الأحادية غير المشبعة
مليئة بالدهون الأحادية غير المشبعة

4- غنية بالألياف

تحتوي الأفوكادو على نحو 7 غرامات (0.25 أوقية) من الألياف لكل 100 غرام (3.5 أوقية) من الأفوكادو، وفق وزارة الزراعة الأميركية.
وتميل الأطعمة التي تحتوي على مزيد من الألياف إلى إبقاء الجسم مشبعاً لفترة أطول من الأطعمة منخفضة الألياف، وهذا يجعل الأفوكادو خياراً ممتازاً للأشخاص الذين يراقبون أوزانهم.
غنية بالألياف
غنية بالألياف

5- غنية بحمض الفوليك

تعد الأفوكادو ثمرة غنية بحمض الفوليك، بحسب وزارة الزراعة الأميركية، ففيها 81 ميكروغراماً (0.0000028 أوقية) من الحمض لكل 100 غرام (3.5 أوقية) من الأفوكادو.
وأكدت خبيرة التغذية أن حمض الفوليك أحد الفيتامينات المهمة لوظيفة المخ السليمة، وينصح به للسيدات الحوامل في الأشهر الأولى من الحمل لصحة الجنين.
غنية بحمض الفوليك
غنية بحمض الفوليك

كما يوصي “مكتب المعاهد الوطنية للصحة للمكملات الغذائية” النساء في سن الإنجاب بالحصول على 400 ميكروغرام (0.000014 أونصة) من حمض الفوليك يومياً، ويقول إنه يجب على النساء الحوامل زيادة تناولهن إلى 600 ميكروغرام (0.000021 أوقية) يومياً.

ووفق “مراكز السيطرة على الأمراض”، يمكن أن يساعد حمض الفوليك في منع العيوب الخلقية، خاصة تلك التي تؤثر على دماغ الطفل والعمود الفقري، خلال الأسابيع الأولى من الحمل. ومن المهم لجميع النساء المنتظرات الحمل الحصول على ما يكفي من حمض الفوليك في جزء من نظامهن الغذائي المعتاد.
اترك رد
محادثة واتسأب مباشرة
هل تريد المساعدة؟
مرحباً ...
هل تريد المساعدة؟
تواصل معنا مباشرة عبر الواتسأب.