دليل تركيا
دليل الشركات - أخبار تركيا - سياحة وسفر - فرص عمل - العلاج والتجميل

5 كتب تساعدك على إدارة وتنظيم الوقت

أفضل الشركات للعمل بها لعام 2022

ارتفاع طفيف للجنيه الإسترليني وسط تقارير عن مد بنك إنجلترا برنامج شراء السندات.
– أكبر الحسابات على #فيسبوك تفقد ملايين المتابعين فجأة، بما في ذلك مارك زوكربيرغ نفسه الذي فقد أكثر من 99% من متابعيه. هذه أبرز التكهنات.
– عائد السندات طويلة الأجل في بريطانيا يقفز إلى أعلى مستوى منذ 14 عاما

258

5 كتب 📕 تساعدك على إدارة وتنظيم الوقت

هذه الكتب الخمسة سوف تساعدك على اكتساب المهارة لتنجح في حياتك.




تحول كبير في قائمة #فوربس لأفضل الشركات للعمل بها لعام 2022، بعد موجة الاستقالات التي ضربت مختلف القطاعات.. هذا هو القاسم المشترك بين الشركات العشر الأولى في القائمة.



أفضل الشركات للعمل بها لعام 2022

لا تُظهر فترة الاستقالة العظيمة أي علامات على التباطؤ، وقد بدأت الظاهرة العالمية، وهي موجة استقالات طوعية، في أوائل عام 2021 في أعقاب جائحة كوفيد-19، وضربت أنحاء الولايات المتحدة وأوروبا والصين والهند وغيرها من البلدان. وأفاد مكتب إحصاءات العمل الأميركي أن 4.2 مليون تركوا وظائفهم في يوليو/تموز 2022 وحده.

بالإضافة إلى الحصول على رواتب أعلى ومزايا أفضل وتحقيق التوازن بين العمل والحياة، يشير الباحثون عن عمل أن الأعمال التي تخدم هدفًا معينًا أصبحت الآن أولوية قصوى لهم.

أجرت شركة الأبحاث والاستشارات Gartner استطلاعًا لأكثر من 3500 موظف حول العالم في أكتوبر/تشرين الأول 2021 ووجدت أن 65% منهم يعدون أن الجائحة دفعتهم إلى إعادة التفكير في علاقتهم بعملهم. وأفاد أكثر من النصف (56%) أنها جعلتهم يرغبون في المساهمة بشكل أكبر في المجتمع.

لا يخطر مصطلح العمل الخيري أولًا على البال عند التفكير في الشركات متعددة الجنسيات. غالبًا ما يكون التأثير البيئي والإنساني عرضيًا لمهمة هذه الشركات الأساسية المدفوعة بالربح.

لكن، ليس هذا هو حال شركة فايزر Pfizer للمستحضرات الصيدلانية والتكنولوجيا الحيوية، كما يقول بعض الموظفين، التي صنّعت بالشراكة مع BioNTech، وشحنت أول لقاح مضاد لكوفيد-19 في ديسمبر/كانون الأول 2020. كان لقاحها أول من حصل على ترخيص الاستخدام الطارئ من إدارة الأغذية والعقاقير.

أفاد كبير موظفي شركة فايزر، بايال ساهني أن موقع الشركة الفريد لإحداث تأثير لمكافحة الجائحة، جعل المنظمة، المكونة من 79 ألف موظف عالميًا، أقوى.

أضاف أن عندما صنعت شركة فايزر التاريخ بعد عام واحد فقط من خلال إطلاق العقار المضاد للفيروسات لعلاج كوفيد-19 Paxlovid “كان الموظفون في غاية السعادة، لقد حصلنا على أعلى مستوى من المشاركة في الاستطلاع في عامي 2020 و2021، إذ قال الموظفون إن عملهم في حماية الأرواح غيّر حياتهم إلى الأبد”.

شركات قوية تقدم مزايا كبيرة

ساعد هذا الإنجاز التاريخي شركة فايزر على الوصول إلى المرتبة 29 في قائمتنا السنوية لأفضل الشركات للعمل بها لعام 2022 في العالم، إلى جانب الامتيازات مثل السماح بعدد كبير من الإجازات، وجداول العمل المرنة، وخدمات الصحة العقلية المجانية، وفرص الارتقاء إلى مناصب جديدة داخل الشركة.

تعاونت فوربس مع شركة Statista للأبحاث على مدى السنين الثلاث الماضية، لبناء القائمة من خلال استطلاع 150 ألف عامل بدوام كامل وبدوام جزئي من 57 دولة يعملون لدى شركات ومؤسسات متعددة الجنسيات، لتحديد تلك التي تتفوق في التأثير وتنمية المواهب والمساواة بين الجنسين والمسؤولية الاجتماعية وغيرها من الشروط.

طُلب من المشاركين في الاستطلاع تقييم رغبتهم في التوصية بأصحاب عملهم للأصدقاء والعائلة. كما طُلب منهم تقييم أرباب العمل الآخرين في قطاعاتهم إيجابيًا أو سلبيًا. تضم قائمة هذا العام 800 شركة جرى تقييمها بأعلى العلامات.

تعد شركة فايزر واحدة من 247 شركة أميركية ضمن قائمة 2022، جنبًا إلى جنب مع Costco Wholesale ونتفليكس. وحصلت الشركات الألمانية، بما في ذلك مجموعة BMW (المركز 13) وأديداس (المركز 16)، على 113 مركزًا، تليها فرنسا مع 82 مركزًا، متجاوزةً الصين التي حصلت على 68 مركزًا.

من بين الشركات المصنفة، حصل قطاع الطيران والدفاع على أعلى متوسط ​​درجات، مع احتلال شركة لوكهيد مارتن Lockheed Martin الصدارة في المرتبة 11، إذ قفزت 16 مركزًا منذ العام الماضي.

مثل شركة فايزر، أفاد كبير مسؤولي الموارد البشرية في شركة Lockheed، غريغ كارول أن شركة Lockheed Martin أصبحت أقوى بعد مرورها بكوفيد-19. تقدم الشركة الآن ساعات عمل مرنة إذ يمكن للموظفين اختيار العمل 4 أيام في الأسبوع لمدة 10 ساعات في اليوم.

أشار كارول، الذي انضم إلى الشركة عام 1986 بوصفه مشرفًا على الإنتاج، إلى أن الجائحة أدت إلى “زيادة التعاطف مع الموظفين” فقد بدأت شركة لوكهيد في تقديم دروس خصوصية ورعاية نهارية وخدمات الصحة العقلية للموظفين مجانًا.

بالإضافة إلى ذلك، تقدم الشركة برنامجًا قويًا لتسديد الرسوم الدراسية، واستخدمه كارول للحصول على درجة الماجستير في الموارد البشرية على حساب الشركة. وتقدم لوكهيد اليوم حدًا أقصى للسداد قدره 72,500 دولار لشهادات الهندسة والدكتوراه. هذا العام، منحت شركة لوكهيد مارتن أيضًا 350 طالبًا 3 ملايين دولار في المنح الدراسية في مجالات العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات.

الشركات العشرة الأوائل

احتلت شركات التكنولوجيا بشكل أساسي المراكز العشرة الأوائل في القائمة هذا العام، بما في ذلك سامسونغ الكورية الجنوبية (المركز الأول)، ومايكروسوفت (المركز الثاني)، وآي بي إم (المركز الثالث).

تفوقت ألفابيت على أمازون (التي هبطت إلى المركز 14) لتحتل المركز الرابع لدينا، تليها أبل في المركز الخامس.

كما كسرت شركة Delta القاعدة واحتلت المركز السادس، فقد قفزت 14 مركزًا مقارنة بالعام الماضي.

كان السر الذي صعد بشركات المراتب العشر الأولى هو العمل بكفاءة في جميع الأقسام. في حين أن بعض الشركات حصلت على درجة عالية في فئة واحدة أو أكثر، مثل تنمية المواهب أو المساواة بين الجنسين أو الاقتصاد، فإن الحصول على المركز الأول يعني أن الشركة حصلت على درجات عالية في معظم الفئات.

شركة Delta للطيران

على الرغم من أن القوة العاملة في شركة دلتا تتكون من 92% من العاملين في الخطوط الأمامية، قال سميث إنه في الأيام الأولى للجائحة، طبقت الشركة سياسة إجازة مرضية مرنة للعاملين بالساعة. على سبيل المثال، إذا أصيب موظفو الخطوط الأمامية بكوفيد-19 (أو احتاجوا إلى الحجر الصحي لأن شخصًا ما كانوا يعيشون معه كان مريضًا)، فسيُسمح لهم بالبقاء في المنزل وسيحصلون على أجرهم كاملًا.

أفادت كبيرة موظفي دلتا، جوان سميث أن كوفيد-19 كان درسًا تعليميًا ضخمًا في إنشاء استراتيجية فاعلة للاتصال بالموظفين عن بعد. وكان هذا أمرًا بالغ الأهمية عندما ضرب الإعصار إيان في وقت سابق من هذا الشهر. تواصلت دلتا مع 5500 رحلة جوية وأعضاء الطاقم على الأرض لمد يد العون، واستمعت إلى طلباتهم طوال الليل. أضافت سميث: “هذا دليل على ثقة الموظفين بالإدارة، مع العلم أننا نريد فعلًا مساعدة موظفينا”.

في عام 2019، قدّمت الشركة أعلى شيك لتقاسم الأرباح عند 1.7 مليار دولار، أي ما يعادل نحو عشرة أسابيع من الأجر الإضافي لكل موظف. على الرغم من عدم وجود مثل هذا الشيك لعام 2020، ودفع 100 مليون دولار فقط عام 2021 بسبب الخسائر الناجمة عن الجائحة، تخطط دلتا للعودة إلى “المشاركة الهادفة للأرباح هذا العام”.

تلتزم دلتا أيضًا بتنمية وتعزيز التنوع بين طاقم العمل، وتقدم الشركة الأموال وإجازات الغياب للموظفين لتعلم الطيران التجاري. وقد أنشئ برنامج WING لدعم انضمام النساء والأقليات إلى مجال الطيران.

المنهجية 

لإعداد قائمة 2022، قامت Statista باستطلاع 150 ألف عامل بدوام كامل وبدوام جزئي من 57 دولة يعملون في شركات ومؤسسات متعددة الجنسيات. كانت جميع الاستطلاعات مجهولة المصدر، مما سمح للمشاركين بمشاركة آرائهم بشكل علني. 

طُلب من المجيبين تقييم رغبتهم في التوصية بأصحاب عملهم للأصدقاء والعائلة. كما طُلب منهم تقييم أرباب العمل الآخرين في قطاعاتهم إيجابيًا أو سلبيًا. وطُلب من المشاركين تقييم الشركات من عدة جوانب بما في ذلك تنمية المواهب والمساواة بين الجنسين والمسؤولية الاجتماعية وغيرها. وصلت 800 شركة حصلت على أعلى مجموع الدرجات إلى القائمة النهائية.




الجنيه الإسترليني يحقق ارتفاعا طفيفا أمام الدولار بعد صدور تقارير عن نية بنك إنجلترا المركزي مد برنامج شراء السندات المثير للجدل.



ارتفاع طفيف للجنيه الإسترليني وسط تقارير عن مد بنك إنجلترا برنامج شراء السندات

حقق الجنيه الإسترليني ارتفاعًا طفيفًا أمام الدولار الأميركي اليوم الأربعاء مسجلًا 0.90 جنيه للدولار الواحد بارتفاع 0.05% عن أمس.

يأتي ذلك وسط تقارير صحافية عن نية بنك إنجلترا مد برنامج شراء السندات طويلة الأجل، الذي أطلقه نهاية الشهر الماضي، لما بعد يوم الجمعة المقبل.

ونقلت صحيفة فايننشال تايمز عن مصادر مطلعة القول إن البنك المركزي أفاد مصرفيين بشكل سري “بتمديد محتمل إذا عادت اضطرابات السوق مرة أخرى بسبب ميزانية بريطانيا المثقلة بالديون”.

أعلن بنك إنجلترا أول أمس الاثنين استعداده لشراء ما يصل إلى 10 مليارات جنيه إسترليني (11 مليار دولار) من السندات الحكومية يوميًا هذا الأسبوع، أي ضعف الحد اليومي الذي حدده عندما أعلن تدخله الطارئ في 28 سبتمبر/ أيلول.

وقال محافظ بنك إنجلترا، أندرو بيلي، موجهًا حديثه للمستثمرين أمس الثلاثاء على هامش مؤتمر بمؤسسة التمويل الدولية بواشنطن “عليكم إنجاز هذا الأمر الآن”، مشيرًا إلى انتهاء برنامج إعادة شراء السندات يوم الجمعة.

مخاوف تعصف بالاقتصاد البريطاني

ويهدف البرنامج إلى تهدئة مخاوف المستثمرين التي تصاعدت بسبب قرار رئيسة الوزراء الجديدة، ليز تراس، تخفيض الضرائب بمقدار 45 مليار جنيه إسترليني (48 مليار دولار) في محاولة لتحريك الاقتصاد البريطاني مرة أخرى.

وتتضمن خطة تراس إلغاء أعلى معدل لضريبة الدخل لأصحاب الدخل المرتفع، وزيادة كبيرة في الاقتراض الحكومي لخفض أسعار الطاقة لملايين الأسر والشركات هذا الشتاء.

وأوضح بيلي “نواجه أمرين يسيران في اتجاهين متعاكسين. كنا على طريق التشديد النقدي، وبيع السندات ورفع أسعار الفائدة”، مثل معظم المصارف المركزية لمحاربة التضخم. وأضاف “في الوقت نفسه كان علينا أن نقرر شراء سندات لضمان الاستقرار المالي”.

وتراجعت عائدات السندات الحكومية طويلة الأجل التي تتحرك بشكل معاكس للأسعار بشكل حاد بعد أن أعلن بنك إنجلترا إجراءاته الأولية في أواخر الشهر الماضي.

قال بنك إنجلترا إنه اضطر إلى التحرك لمنع دوامة ذاتية التعزيز بعد أن شهدت السوق عمليات بيع تاريخية في أعقاب خطط الميزانية التي كشف عنها وزير المالية كواسي كوارتنغ ورئيسة الوزراء ليز تروس.

لكن العائدات على السندات الأطول أجلًا ارتفعت مرة أخرى في الأيام الأخيرة، واضطرت صناديق المعاشات التقاعدية التي تعرضت بشكل خاص للاضطرابات، إلى بيع ما في وسعها من أصول لتجديد المخزون النقدي المستنفد.


مقامرة

في حين وصف العديد من الاقتصاديين الإجراءات غير التقليدية في بريطانيا بأنها مقامرة متهورة، وحذروا من أنها ستجبر بنك إنجلترا على الضغط بقوة أكبر في الوقت الذي يحاول فيه ترويض التضخم الذي يقترب بالفعل من أعلى مستوياته في 40 عامًا عند 10% تقريبًا.

كما يرى خبراء أنه يتعين على بنك إنجلترا رفع معدلات الفائدة إلى نحو 6% بحلول الربيع المقبل، من 2.25% في الوقت الحالي، لدعم العملة واحتواء الضغوطات التضخمية، وقد تعهد كبير الاقتصاديين بالبنك المركزي بإجراءات سعرية كبيرة في اجتماعه المقبل في نوفمبر/ تشرين الثاني.

ومن جهته، حذّر صندوق النقد الدولي من أن التخفيضات الضريبية – التي تعد الأكبر في بريطانيا منذ أوائل السبعينيات – من المرجح أن تزيد التضخم وعدم المساواة.





أكبر الحسابات على #فيسبوك تفقد ملايين المتابعين فجأة، بما في ذلك مارك زوكربيرغ نفسه الذي فقد أكثر من 99% من متابعيه. هذه أبرز التكهنات.


استيقظ مستخدمو موقع التواصل الاجتماعي، فيسبوك من المؤثرين والمشاهير على رأسهم مؤسس فيسبوك، مارك زوكربيرغ، على تراجع ضخم في أعداد متابعيهم نتيجة لعطل فني لم توضحه الشركة حتى الآن.


تراجع في أعداد المتابعين

تراجعت أعداد متابعي كبرى الصفحات بشكل غامض إلى النصف أو أقل متضمنة مارك زوكربيرغ الذي انخفض من نحو 100 مليون متابع إلى مجرد 9987 وقت كتابة الخبر، ما دفع الكثيرين إلى التشكك في وجود خطأ فني في المنصة.

وقد دفعت الانخفاضات المفاجئة في أعداد المتابعين على المنصة العديد من أكبر وسائل الإعلام في الولايات المتحدة إلى الإشارة إلى خطة الشركة التكنولوجية التخلص من الحسابات المزيفة أو الحسابات الآلية، بخاصة مع اندلاع الحرب الروسية الأوكرانية.

ذهب بعض التكهنات إلى وجود هجمة إلكترونية روسية، علمًا أن “خدمة المراقبة المالية الفيدرالية الروسية” وضعت شركة ميتا المالكة لموقع فيسبوك وإنستغرام على قوائم الإرهاب، إلا أن كثيرين من المحللين استبعدوا ذلك.


ميتا تحذر مستخدميها

حذّرت شركة ميتا المالكة لفيسبوك في وقت سابق مستخدميها من 400 تطبيق هاتفي يسمح بسرقة كلمات السر لحسابات نحو مليون شخص من مستخدمي وسيلة التواصل الاجتماعي الأكثر انتشارًا حول العالم.

وأكدت ميتا أن غالبية تلك التطبيقات المتوافرة على متاجر أبل ستور وغوغل بلاي حُذِفت، لكن خطرها ما زال باقيًا.

وكشف مسؤول في ميتا أن 40% من التطبيقات المذكورة هي لتعديل الصور ومعالجتها، كما يقدم بعضها ميزات بسيطة مثل تشغيل الهواتف كمصابيح يدوية.

ونصح مستخدمي المنصة بتوخي الحذر، قائلًا “إذا طلب منك تطبيق مصباح يدوي تسجيل الدخول باستخدام فيسبوك قبل أن يعطيك إمكانية استخدامه، فمن المحتمل أن يكون هناك شيء يدعو للريبة”.






العائد على السندات الحكومية البريطانية طويلة الأجل يقفز إلى أعلى مستوى منذ 14 عامًا وسط توقعات باتجاه بنك إنجلترا إلى مد برنامج شراء السندات

عائد السندات طويلة الأجل في بريطانيا يقفز إلى أعلى مستوى منذ 14 عاما

صعد العائد على السندات الحكومية البريطانية لأجل 10 سنوات إلى 4.6%، وهو أعلى مستوى منذ عام 2008 إبان الأزمة المالية العالمية.

أطلق بنك إنجلترا في نهاية الشهر الماضي برنامجًا لشراء السندات يستمر حتى يوم الجمعة المقبل، بهدف تهدئة مخاوف المستثمرين من تقلبات السوق، والميزانية البريطانية المثقلة بالديون.

وحقق الجنيه الإسترليني ارتفاعًا طفيفًا أمام الدولار الأميركي اليوم الأربعاء، مسجلًا 0.90 جنيه للدولار الواحد بارتفاع 0.05% عن أمس.


مد برنامج شراء السندات 

يأتي ذلك وسط تقارير صحافية عن نية بنك إنجلترا مد برنامج شراء السندات لِما بعد يوم الجمعة المقبل.

وبحسب صحيفة فايننشال تايمز، فإن البنك المركزي البريطاني أفاد مصرفيين بشكل سري “بتمديد محتمل إذا عادت اضطرابات السوق مرة أخرى، بسبب ميزانية بريطانيا المثقلة بالديون”.

أعلن بنك إنجلترا أول أمس الاثنين، استعداده لشراء ما يصل إلى 10 مليارات جنيه إسترليني (11 مليار دولار) من السندات الحكومية يوميًا هذا الأسبوع، أي ضعف الحد اليومي الذي حدده عندما أعلن تدخله الطارئ في 28 سبتمبر/ أيلول.

وقال محافظ بنك إنجلترا، أندرو بيلي، موجهًا حديثه إلى المستثمرين أمس الثلاثاء، على هامش مؤتمر بمؤسسة التمويل الدولية في واشنطن، “عليكم إنجاز هذا الأمر الآن”، مشيرًا إلى انتهاء برنامج إعادة شراء السندات يوم الجمعة.

وقال بنك إنجلترا، إنه اضطر إلى التحرك لمنع دوامة ذاتية التعزيز، بعد أن شهدت السوق عمليات بيع تاريخية في أعقاب خطط الميزانية التي كشف عنها وزير المالية كواسي كوارتنغ، ورئيسة الوزراء الجديدة ليز تراس.


مخاوف المستثمرين

يهدف البرنامج إلى تهدئة مخاوف المستثمرين التي تصاعدت بسبب خطة تراس، التي تشمل تخفيض الضرائب بمقدار 45 مليار جنيه إسترليني (48 مليار دولار)، في محاولة لتحريك الاقتصاد البريطاني مرة أخرى.

تتضمن خطة تراس، إلغاء أعلى معدل لضريبة الدخل لأصحاب الدخل المرتفع، وزيادة كبيرة في الاقتراض الحكومي لخفض أسعار الطاقة لملايين الأسر والشركات هذا الشتاء.

وأوضح بيلي، “نواجه أمرين يسيران في اتجاهين متعاكسين، كنا على طريق التشديد النقدي، وبيع السندات ورفع أسعار الفائدة“، مثل معظم المصارف المركزية لمحاربة التضخم. وأضاف “في الوقت نفسه كان علينا أن نقرر شراء سندات لضمان الاستقرار المالي”.





بيبسيكو ترفع توقعاتها لنمو الإيرادات إلى 12% خلال 2022 بفضل رفع الأسعار

رفعت شركة بيبسيكو “Pepsico” توقعاتها لارتفاع إيراداتها خلال 2022 إلى 12% من 10% سابقًا بفضل رفع أسعار منتجاتها.

وقالت الشركة في بيان نتائج الأعمال اليوم الأربعاء إنها حققت ارتفاعًا في الإيرادات خلال الربع الثالث المنتهي في 3 سبتمبر/أيلول بنسبة 9%، لتصل إلى 21.9 مليار دولار، متخطيًا توقعات المحللين.

كما رفعت الشركة توقعاتها لربحية سهمها من 6.63 دولار إلى 6.73 دولار للسهم.

وحقق سهم بيبسيكو ارتفاعًا بنسبة 1.9% قبل بدء تداولات اليوم الأربعاء.


التضخم في صالح المشروبات الغازية

تقول شركة بيبسيكو، التي تصنع مشروبات غازية شهيرة مثل بيبسي وميريندا وسفن أب وغاتوريد، إنها سجلت زيادة بنسبة 1% في حجم الإنتاج، على الرغم من نسب التضخم القياسية في أكبر اقتصادات العالم.

وتُظهر قوة طلب المستهلكين على المشروبات الغازية والأطعمة الخفيفة، مثل بطاطا ليز التي تصنعها الشركة أيضًا، إحجامهم عن الأكل في المطاعم بسبب ارتفاع الأسعار.

ويأتي ارتفاع الطلب أيضًا على الرغم من لجوء بيبسيكو إلى رفع أسعار منتجاتها خلال العام الحالي بسبب ارتفاع تكاليف الإنتاج الناتجة عن اضطراب سلاسل التوريد.

كانت المنافسة الكبرى لشركة بيبسيكو، كوكاكولا، رفعت أيضًا توقعاتها لنمو الإيرادات خلال العام الحالي من 12% إلى 13%، مقارنة بالتوقعات السابقة بزيادة 7% إلى 8%.

وارتفعت إيرادات كوكاكولا بنسبة 12% إلى 11.3 مليار دولار في الربع الثاني من العام الحالي.

ورفعت كوكاكولا أيضًا أسعار منتجاتها، إذ قال الرئيس التنفيذي للشركة، جيمس كوينسي، “ستزيد الشركة الأسعار بشكل أكبر في الأسواق حيث تتزايد التكاليف، وتهدف الشركة إلى نقل معظمها إلى المستهلكين تجنبًا لحدوث ركود محتمل”.



 

 



انخفاض البطالة وارتفاع الأجور قد يبدو للوهلة الأولى علامة على اقتصاد قوي، ولكن التاريخ أثبت عكس ذلك.


كيف يؤثر فقدان الوظائف في خفض معدلات التضخم؟

يعتقد الاحتياطي الفيدرالي أن إضعاف سوق العمل شرط ضروري لخفض التضخم، وهو ما أظهرته محاضر الاجتماع الأخير، ما يسلط الضوء على مفهوم اقتصادي محير يرى من خلاله الكثيرون أن انخفاض البطالة وارتفاع الأجور نذير سيئ للاقتصاد وسوق الأسهم.


كبح جماح التضخم على حساب البطالة

أشار الاحتياطي الفيدرالي يوم الأربعاء إلى “الحاجة إلى إضعاف سوق العمل لتخفيف الضغوط المتزايدة على الأجور والأسعار”.

وأضاف: “إن إضعاف سوق عمل سيكون مصحوبًا بزيادة في معدل البطالة”، وفقًا لجزء من ملخص البنك المركزي لاجتماع سبتمبر/أيلول الذي وافق خلاله على رفع معدلات الفائدة بمقدار 75 نقطة أساس.

على الرغم من أن الأجور المرتفعة ومعدلات البطالة المنخفضة محركات جيدة للاقتصاد، فإن الأحداث التاريخية أثبتت وجود علاقة عكسية بين معدلات البطالة والتضخم، كما يتضح من منحنى فيليبس المألوف لطلاب الاقتصاد، وهو مفهوم قال رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي جيروم باول في عام 2018 إنه “لا يزال مفيدًا للسياسة النقدية”.

في الوقت الحالي، لا يركز الاحتياطي الفيدرالي إلا على اتخاذ الإجراءات التي من شأنها إبطاء التضخم، مشيرًا إلى أن التضخم لا يزال “مرتفعًا بشكل غير مقبول”.

ثمة الكثير من العمل الذي يتعين القيام به لإضعاف سوق العمل، فقد كشف تقرير الوظائف الشهري الصادر عن وزارة العمل الذي صدر يوم الجمعة أن الدولة أضافت 263,00 وظيفة، وهو أعلى من تقديرات الاقتصاديين.

كما انخفض معدل البطالة من 3.7% إلى 3.5%، وهو أقل من التقديرات، ما أدى إلى تراجع الأسهم حيث يخشى المستثمرون أن يقوم الاحتياطي الفيدرالي برفع مستويات الفائدة بشكل أكثر قوة لإبطاء الوظائف.

عادةً ما تنخفض الأسهم جنبًا إلى جنب مع ارتفاع معدلات الفائدة حيث تتأثر أرباح الشركات لأن الشركات أصبحت أقل استعدادًا لاقتراض الأموال بمعدلات فائدة أعلى.

كذلك مثّل شهر سبتمبر/أيلول الشهر الأسوأ بالنسبة إلى الأسهم منذ أكثر من عقد، ويرجع ذلك إلى حد كبير إلى أن بيانات التضخم التي تتحرك ببطء شديد أثارت المخاوف من المزيد من زيادات مستويات الفائدة القادمة.

كتب الاحتياطي الفيدرالي المبرر الأساسي لرفع مستويات الفائدة: “في خضم تحديدهم للسياسة النقدية المناسبة، اتفق المشاركون على أن سوق العمل امتلأت بالوظائف وأن التضخم كان أعلى بكثير من هدف التضخم الذي حددته اللجنة بنسبة 2%”، مؤكدًا توجهه لإضعاف سوق العمل.


ماذا نرتقب؟

ستصدر وزارة العمل قراءة سبتمبر/أيلول لمؤشر أسعار المستهلك، وهو مقياس التضخم الأكثر شيوعًا، على الرغم من أن الاحتياطي الفيدرالي يستخدم مؤشر أسعار نفقات الاستهلاك الشخصي لمكتب التحليل الاقتصادي لتتبع التضخم.

تعد أسعار المستهلك حاليًا أعلى بنسبة 8% مما كانت عليه قبل عام، متجاوزة بكثير هدف بنك الاحتياطي الفيدرالي البالغ 2%.

ينبغي أن تصل نسبة البطالة إلى 6% لكبح جماح التضخم، بحسب ما قاله وزير الخزانة في عهد كلينتون، لاري سمرز، الخميس، أي بزيادة تزيد على 70% عن معدلها الحالي.


سلسلة من رفع مستويات الفائدة

رفع الاحتياطي الفيدرالي معدل الفائدة على الأموال الفيدرالية خمس مرات منذ مارس/آذار إلى أعلى مستوى لها منذ عام 2008. وانخفضت السوق مع ارتفاع مستويات الفائدة، تبع هذا انخفاض مؤشر داو جونز بنسبة 20% منذ بداية العام حتى الآن، في أسوأ وتيرة له منذ فترة الكساد الكبير.

وقام العديد من الشركات الكبرى إثر هذا بتسريح العمال في الأشهر الأخيرة، وأشار معظمها إلى ظروف الاقتصاد السيئة، بما في ذلك بنك جي بي مورغان تشيس JPMorgan Chase وغولدمان ساكس Goldman Sachs وسناب Snap.

هل يريد بنك الاحتياطي الفيدرالي أن تفقد وظيفتك؟ انه لأمر معقد.

لا يمتلك الاحتياطي الفيدرالي القدرة المباشرة للتأثير في سوق العمل، لكنه يعتمد على التأثير التدريجي لارتفاع مستويات الفائدة الذي سيؤدي إلى تراجع أرباح الشركات بسبب ارتفاع تكاليف الاقتراض، ما يؤدي أيضًا إلى إضعاف طلب المستهلك.

ينتقد البعض مساعي الاحتياطي الفيدرالي في رفع معدلات البطالة باعتبارها سياسة قاسية ومضللة، بما في ذلك السناتور إليزابيث وارين (الديمقراطية من ماساتشوستس).

كتبت وارين في مقال رأي في صحيفة وول ستريت في يونيو/حزيران: “إذا خفض الاحتياطي الفيدرالي الوظائف كثيرًا أو بشكل مفاجئ، فإن الركود الناتج سيترك ملايين الأشخاص، خاصة العمال ذوي الأجور المنخفضة والعمال من أصحاب البشرة السمراء، برواتب زهيدة أو من دون رواتب على الإطلاق”.



 

 



#الين يهبط إلى أدنى مستوى له أمام #الدولار منذ 24 عامًا.. والجنيه الإسترليني يتعافى من كبوته أمام العملة الأميركية

الدولار يقفز إلى أعلى مستوياته مقابل الين في 24 عاما

قفز الدولار الأميركي إلى أعلى مستوى له في 24 عامًا مقابل الين الياباني، ليصعد فوق المستويات التي دفعت المسؤولين اليابانيين إلى التدخل الشهر الماضي، فيما تعافى الجنيه الإسترليني من تراجع حاد أمس، في الوقت الذي ترقب فيه المستثمرون الخطوات التالية لبنك إنجلترا.


الجنيه الإسترليني يتعافى أمام الدولار الأميركي

ارتفع الجنيه الإسترليني مقابل الدولار الأميركي إلى مستوى 1.1099 قبل أن يتراجع إلى 1.1086، وقت إعداد هذا التقرير.

صعد الجنيه الإسترليني أمس من أدنى مستوى في أسبوعين مقابل الدولار واليورو المسجل أمس، بعد أن ذكرت صحيفة فايننشيال تايمز أن بنك إنجلترا أشار إلى استعداده لإطالة أمد مشترياته من السندات، فضلًا عن إشارة تقارير إعلامية إلى إمكانية إجراء الحكومة تغييرًا جذريًا في عناصر “ميزانيتها المصغرة” التي أحدثت اضطرابًا في الأسواق.

زادت أسعار المنتجين الأميركيين في سبتمبر/ أيلول الماضي، إذ ارتفعت على أساس سنوي بنسبة 8.5%، بعد صعود بنسبة 8.7% في أغسطس/ آب السابق عليه، ما عزز صعود الدولار مقابل الين.


الين يتراجع أمام الدولار الأميركي

ارتفع سعر صرف الورقة الخضراء إلى 146.91 ين، وقت إعداد هذا التقرير، أي فوق أعلى مستوى له منذ أغسطس 1998، مسجلًا مكاسب للجلسة الخامسة على التوالي.

ويشار إلى أن السلطات اليابانية تدخلت لشراء الين لأول مرة منذ عام 1998 في 22 سبتمبر/ أيلول الماضي، عندما كان الدولار عند 145.90 ين.

يؤكد ذلك مجددًا أن بنك اليابان (المركزي) لم يدافع عن مستوى معين، لكنه كان يعالج التقلبات، مضيفًا أن تقلب الين لمدة 3 أشهر كان أقل اليوم الأربعاء، عما كان عليه الشهر الماضي، حسبما نقلت رويترز عن كبير استراتيجيي السوق في Bannockburn Global Forex في نيويورك، مارك تشاندلر.

كانت نسبة التقلبات الضمنية لسعر صرف الين الياباني عند 11.9% لمدة 3 أشهر، لكنها زادت إلى 13.26% في 22 سبتمبر/ أيلول الماضي، عندما تدخل البنك المركزي الياباني لدعمه.

رأى تشاندلر في عدم التدخل على المستوى القديم ذكاءً من الناحية التكتيكية، إذ كان علامة على عدم وضع قيود في السوق، متوقعًا أن يتدخل بنك اليابان مجددًا في السوق، لكن تأثيره سيكون أقل من التأثير الأول.

أكد المسؤولون استعدادهم لاتخاذ الخطوات المناسبة لمواجهة التحركات المفرطة للعملة، لكن لم يظهر إذا ما كانوا يريدون الحفاظ على العملة اليابانية عند مستويات معينة أم لا.

زادت العائدات خارج اليابان بسبب تداعيات الاضطرابات في سوق السندات البريطانية.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.

محادثة واتسأب مباشرة
هل تريد المساعدة؟
مرحباً ...
هل تريد المساعدة؟
تواصل معنا مباشرة عبر الواتسأب.